الأعضاء الإشتراك و التسجيل

الملتقيات
ADs

تم اعلان النتائج .......!

تم اعلان النتائج .......!


NOTICE

تنبيه: هذا الموضوع قديم. تم طرحه قبل 2621 يوم مضى, قد يكون هناك ردود جديدة هي من سببت رفع الموضوع!

قائمة الأعضاء الموسومين في هذا الموضوع

  1. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة aya ksa
    aya ksa, ‏Hado0ola, ‏شذونه, ‏طموح عالي جدا, ‏Freak Emo, ‏SWN, ‏om 7dejan, ‏ana-a7laa1, ‏عبودي12, ‏FL User, ‏NON23, ‏Dr_okbaeid, ‏الولي, ‏يا رب بعثة, ‏rawan., ‏Mesheo, ‏دووودوو, ‏بقايا رماد, ‏عَـــهـــد, ‏I Do, ‏أميرالباحوث, ‏fare, ‏الممرحالممرح, ‏Nnan-09, ‏mahdi al ghtani, ‏ce solo milan

    يارب بحق وفضيله يوم الجمعه كلكم مقبووووووووووووولين يالله


    اللهم امييييييييييييين
    عجيييييييييييييييييييييييييب وين أسمي....!؟
    مع اني من اليوم موجودة ... ماطلعت ....؟

    عموماً مو هنا الموضوع ... الموضوع بقولك (بحق وفضيلة يوم الجمعة) أو غيرها ... والعلم عند الله أنه لايجوز
    والدليل....
    هل يجوز للذي يدعو رب العالمين أن يقول بحق محمد عليك؟



    لا يجوز في السؤال أن يقال: بحق محمد، ولا بجاه محمد، ولا بحق الأنبياء ولا غيرهم؛ لأن ذلك بدعة لم يرد في الأدلة الشرعية ما يرشد إليه، والعبادات توقيفية لا يجوز منها إلا ما دل عليه الشرع المطهر؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد))[1] متفق على صحته، وفي رواية لمسلم: ((من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد))[2]، ولأن ذلك من وسائل الشرك والغلو في المتوسل به، وإنما المشروع التوسل إلى الله سبحانه بأسمائه وصفاته لقول الله سبحانه: وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا[3] وهكذا التوسل بالأعمال الصالحة؛ كالإيمان بالله ورسوله وتوحيد الله سبحانه، ومحبة الله ورسوله وبر الوالدين، والعفة عما حرم الله، وأداء الأمانة ونحو ذلك من الأعمال الصالحات لقول الله عز وجل: إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ * الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ * رَبَّنَا إِنَّكَ مَنْ تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ * رَبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلْإِيمَانِ أَنْ آمِنُوا بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا إلى قوله: إِنَّكَ لا تُخْلِفُ الْمِيعَادَ[4]، وقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((اللهم إني أسألك بأني أشهد أنك أنت الله لا إله إلا أنت الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد))[5] وقوله صلى الله عليه وسلم: ((اللهم إني أسألك بأن لك الحمد لا إله إلا أنت المنان بديع السماوات والأرض يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم))[6]، وللحديث الصحيح في قصة أصحاب الغار (وهم ثلاثة ممن كان قبلنا آواهم المبيت والمطر إلى غار فانحدرت عليهم صخرة وسدت عليهم الغار فلم يستطيعوا دفعها، فقالوا فيما بينهم: لن ينجيكم من هذه الصخرة إلا أن تسألوا الله بصالح أعمالكم، فسأل أحدهم ربه أن يفرج عنهم هذه الصخرة ببره لوالديه، وتوسل الآخر إلى ربه بعفته عن الزنا بعد قدرته عليه، وتوسل الثالث بأدائه الأمانة إلى صاحبها بعدما رباها ونماها، ففرج الله عنهم الصخرة وخرجوا)[7] أخرجه الشيخان في الصحيحين عن النبي صلى الله عليه وسلم.
    [1] رواه البخاري في الصلح برقم 2499، ومسلم في الأقضية برقم 3242 واللفظ متفق عليه.

    [2] رواه مسلم في الأقضية برقم 3243.

    [3] سورة الأعراف من الآية 180.

    [4] سورة آل عمران الآيات 190 – 194.

    [5] رواه الترمذي في الدعوات برقم 3397، وأبو داود في الصلاة برقم 1276.

    [6] رواه الترمذي في الدعوات برقم 3467، والنسائي في السهو برقم 1283 واللفظ له وأبو داود في الصلاة برقم 1277.

    [7] رواه البخاري في البيوع برقم 2063، ومسلم في الذكر والدعاء برقم 4926، وأحمد في مسند المكثرين من الصحابة برقم 5702.



    ضمن أسئلة وأجوبة بعد تعليق سماحته على ندوة الجامع الكبير بالرياض بعنوان" مكانة الجمعة في الإسلام" في 16/5/1402 هـ - مجموع فتاوى ومقالات متنوعة الجزء التاسع.
    الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز رحمه الله
    7 "
  2. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة yoyo1893
    عجيييييييييييييييييييييييييب وين أسمي....!؟

    مع اني من اليوم موجودة ... ماطلعت ....؟

    عموماً مو هنا الموضوع ... الموضوع بقولك (بحق وفضيلة يوم الجمعة) أو غيرها ... والعلم عند الله أنه لايجوز
    والدليل....

    هل يجوز للذي يدعو رب العالمين أن يقول بحق محمد عليك؟



    لا يجوز في السؤال أن يقال: بحق محمد، ولا بجاه محمد، ولا بحق الأنبياء ولا غيرهم؛ لأن ذلك بدعة لم يرد في الأدلة الشرعية ما يرشد إليه، والعبادات توقيفية لا يجوز منها إلا ما دل عليه الشرع المطهر؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد))[1] متفق على صحته، وفي رواية لمسلم: ((من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد))[2]، ولأن ذلك من وسائل الشرك والغلو في المتوسل به، وإنما المشروع التوسل إلى الله سبحانه بأسمائه وصفاته لقول الله سبحانه: وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا[3] وهكذا التوسل بالأعمال الصالحة؛ كالإيمان بالله ورسوله وتوحيد الله سبحانه، ومحبة الله ورسوله وبر الوالدين، والعفة عما حرم الله، وأداء الأمانة ونحو ذلك من الأعمال الصالحات لقول الله عز وجل: إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ * الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ * رَبَّنَا إِنَّكَ مَنْ تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ * رَبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلْإِيمَانِ أَنْ آمِنُوا بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا إلى قوله: إِنَّكَ لا تُخْلِفُ الْمِيعَادَ[4]، وقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((اللهم إني أسألك بأني أشهد أنك أنت الله لا إله إلا أنت الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد))[5] وقوله صلى الله عليه وسلم: ((اللهم إني أسألك بأن لك الحمد لا إله إلا أنت المنان بديع السماوات والأرض يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم))[6]، وللحديث الصحيح في قصة أصحاب الغار (وهم ثلاثة ممن كان قبلنا آواهم المبيت والمطر إلى غار فانحدرت عليهم صخرة وسدت عليهم الغار فلم يستطيعوا دفعها، فقالوا فيما بينهم: لن ينجيكم من هذه الصخرة إلا أن تسألوا الله بصالح أعمالكم، فسأل أحدهم ربه أن يفرج عنهم هذه الصخرة ببره لوالديه، وتوسل الآخر إلى ربه بعفته عن الزنا بعد قدرته عليه، وتوسل الثالث بأدائه الأمانة إلى صاحبها بعدما رباها ونماها، ففرج الله عنهم الصخرة وخرجوا)[7] أخرجه الشيخان في الصحيحين عن النبي صلى الله عليه وسلم.
    [1] رواه البخاري في الصلح برقم 2499، ومسلم في الأقضية برقم 3242 واللفظ متفق عليه.

    [2] رواه مسلم في الأقضية برقم 3243.

    [3] سورة الأعراف من الآية 180.

    [4] سورة آل عمران الآيات 190 – 194.

    [5] رواه الترمذي في الدعوات برقم 3397، وأبو داود في الصلاة برقم 1276.

    [6] رواه الترمذي في الدعوات برقم 3467، والنسائي في السهو برقم 1283 واللفظ له وأبو داود في الصلاة برقم 1277.

    [7] رواه البخاري في البيوع برقم 2063، ومسلم في الذكر والدعاء برقم 4926، وأحمد في مسند المكثرين من الصحابة برقم 5702.




    ضمن أسئلة وأجوبة بعد تعليق سماحته على ندوة الجامع الكبير بالرياض بعنوان" مكانة الجمعة في الإسلام" في 16/5/1402 هـ - مجموع فتاوى ومقالات متنوعة الجزء التاسع.

    الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز رحمه الله
    بل بل بل
    جينا للتحريم
    وعلى نياتهم يرزقون
    انا اقصد انه فيه ساعه من يوم الجمعه مستجاب الدعاء ان شاء الله ويوم الجمعه مبارك وفضيل وان شاء الله مستجاب دعائنا
    وكلنا مقبوووووووووووووووووولين
    وانا نسخت الاسماء اول مادخلت وحطيتهم
    الحين اللي دخلوا جديد من ضمن الدعوه ولاتزعلوووا
    7 "
  3. والله انه خير لك .. لأن الله يختار لك الخير .. ولو كشف الله لعبده الغيب لما اختار الا ماكتب الله له .. إحمد الله .. والله خيره لك .. قل الحمدلله .. والله مادفعت عنك الا شر ..
    انت إحمد الله .. وربك الميسر والمعين سبحانه اعلم بكل خير لك فيقربك منه واعلم بكل شر أسأله ان يبعدك عنه ..
    الله يوفقك وييسر لك .. ويعينك سبحانه هو القادر على ذلك ..
    7 "
  4. { اللهم اني اسالك بأسمائك الحسني و صفاتك العليا
    ان تيسر لنا امرنا و تجعلنا من المقبولين عملا في الدنيا و الاخيرة }
    استغفر الله و لا اله الا الله و الحمد لله و الله اكبر
    كثرو استغفار
    و قولو امين ...

    مودتي
    ..سارا..
    7 "
5 من 23 صفحة 5 من 23 ... 45610 ...
ADs

قم بتسجيل دخولك للمنتدي او

الانضمام لمبتعث

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.