الأعضاء الإشتراك و التسجيل

الملتقيات
ADs

حوار الحجاب أم النقاب في ولايات أمريكا؟أدخل وشارك/ـي معنا

حوار الحجاب أم النقاب في ولايات أمريكا؟أدخل وشارك/ـي معنا


NOTICE

تنبيه: هذا الموضوع قديم. تم طرحه قبل 2847 يوم مضى, قد يكون هناك ردود جديدة هي من سببت رفع الموضوع!

قائمة الأعضاء الموسومين في هذا الموضوع

  1. بصراحه أنا أفضل الحجاب الشرعي عن النقاب هنا
    لأنه هو المتعارف عليه ومايسبب تجنب الناس الاجانب لها
    وبعدين أفضل في الاجراءت الأمنيه بصراحه
    ثانيا:جميع المذاهب الثلاثه اتفقت على ان الحجاب الشرعي هو الأساس عدا الحنبلي
    ثالثا: امس في أخبار الأم بي سي جايبين الشيخ عائض القرني جزاه الله خير
    وهو يبيح للمراء كشف وجهها أي الحجاب في الدول الغربيه أو إلي تمنع النقاب
    7 "
  2. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Genetics
    سلام عليكم ,

    مع انني اميل وافضل لبس النقاب بالخارج لزوجتي حتى أكون ممن يتقي الشبهات و اكون مستبرء لنفسي وديني , لكن بنفس الوقت أفضل الحجاب حتى تبتعد عن مشاكل المضايقات و خلافه ... لكن بكل الحالات لو كان هناك استغرب من قبل الشعب الذي سوف تذهب له راح يكون موجود سواء بالنقاب او بالحجاب لانها كلها غريبه عليهم و راح يعرفوا منها ان هالادميه الي قدامهم مسلمه . يعني بالأخير الأمر يتوقف على الحكم الشرعي .

    على أي حال انا احترم كلام الاخت AROON وهي ذكرت اوجه الخلاف الموجوده بين العلماء , ولم تتحيز لرأي على حساب الاخر .<< أخوي مع أحترامي لك الشديد أنت تقول أن البنت لم تتحيز لرأي والبنت قالت بالفم المليان أن الأصل هو كشف الوجه وأن ما قلته هو خطأ عندما أنا قلت أن الأصل هو تغطية الوجه ولكن هناك من افتى بكشف الوجه ولكن يجب الأخذ بشروط الفتوى كاملة ،، وهذا يتضح في أول رد لي.
    عتبي على بعض الاخواه الافاضل حينما يقول انها تتبع اقوال شاذه او ليست من كبار العلماء , و كل ما ذكرته الاخت صدر من علماء كبار و لهم وزنهم و قيمتهم و يثقون الناس بهم << لمعلوماتك فقط أنا ما قلت أبداً ولا حكمت على البنت بأنها تتبع أحد هي سألتني و أنا جاوبت على سؤالها عندما سألت عن رأيي الشخصي فقلت أنا بأني لا أصنف نفسي إلا طالب علم أو أقل من ذلك ، فا أرجوا التأكد من الردود، أنا حكمت على البنت بأنها تشكك في كل شيء حتى في ما درسناه تقول بلسانها أنها أكتشفت أن كثير من مناهجنا الإسلامية على خطأ وأنها لا تثق في كثير من مشايختنا و....الخ.

    مع العلم ان من اباح كشف الوجة من العلماء الافاضل ذكر ان لا يكون في زمان فتنه , بربكم هل عندما تكون المسلمة المحجبة (يعني كاشفه وجهها بس بدون زينه ولا مكياج) في بلاد يمشي النساء فيها شبه عرايا نكون في زمن و مكان فتنه ؟

    مشكلة البعض للاسف انه لم يعاصر غير ابن باز و ابن عثيمين , و لا يعلم ان بقية العلماء ولا عن اقوالهم , ولا يريد الا ان ياخذ منهم .<< أين المشكله الأخذ منهم أو من أمثالهم من العلماء الأفاظل وعلمائنا ما جابوا شيء جديد في الدين وهم أهل علم إلا إذا جابوا شيء يناقض ما جاء به الله والرسول اللهم صلي عليه وسلم وعلى اصحابه الأخيار.
    حنا ما نقول فيهم شئ , هم علمائنا و نحترمهم و نقدرهم و نسأل الله لهم الفردوس الاعلى .
    لكن السؤال الذي يشغل بالي انه لو اختلف الشيخ ابن باز و ابن عثيمين في مسأله ما , هؤلاء الاشخاص الذين لا يريدون الا ان يتبعوا شيخينا الفاضلين , بهذه الحاله الخلافية من سيتبع ؟

    هل معنى "تتبع الرخص" ينطبق على اختلاف الشيخين في مسأله ما ؟
    وإذا كان ينطبق فمتى نعرف الشيخ الذي على صواب و الشيخ الذي على خطأ ؟

    و إذا اخذنا بقول حرمة "تتبع الرخص" فلماذا لا نأخذ بقول رسولنا محمد علية الصلاه و السلام ان "اختلاف أمتي رحمه" ؟
    مع العلم ان القول الاول صدر من عالم "مجتهد" و الثاني من رسول مرسل من رب العباد و مشرع هذا الدين , فاي الأقوال أولى بالأخذ ؟



    اتمنى ان لا نصل بهذه المسأله الي تسفيه أحد أو تكفير الآخر ... فالعلماء يختلفون بمسأل الدين و لكن منذ انتهاء مناظراتهم يتصافحون و يتعانقون .

    اعجبني كلام الشيخ عائض القرني بهذا المقطع , و آمل ان لا يأتي شخص ما و يسفه الشيخ او يقدح به .


    <<فعلاً اثبت لي بأنك لم تحكم إلا من طرف واحد ،أنا وضعت هذا المقطع في أول تدخل لي في الموضوع ، وهذا يثبت بأنك لم تقراء ردودي ابداً ، الله يسامحك ، هل هكذا المسلم يحكم على أخيه المسلم ؟؟
    والله يهدينا لما فيه خير و صلاح لأمر ديننا و آخرتنا و ان يهدينا للطريق الصحيح و يعيننا علية .
    ردودي بين طيات ما اقتبسته ،،
    و أنا في انتظار ردك بدون تدخل من أحد
    7 "
  3. أخي الكريم وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


    قبل أن أبدأ في الرد أو أن أقول لك هذه العبارة لنجعلها سوياً بين أعيننا


    (( من كان الله هم كفاه الله ما أهمه ))

    من واقع تجربتي في مدينة فلادلفيا بولاية بنسلفانيا فأنا أقول لك لنقاب أو اللثام

    ولا تفكر المرأة بنزع حجابها فقد شاهدت أخوات أمريكيات بعباياتهن السود والنقابات كما هو حال بناتنا في السعودية ونفس الطريقة وقد شاهدت بعيني أكثر من سعودية بنقابها وعبايتها السودا دون أي مضايقة.

    ومعي من هن يدرسن في المعهد من بعض السعوديات متمسكات بتغطية الوجه فمنهن المنقبة ومنهن الملثة ويغلب عليهم لبس العبايات الملونة ولكن ليس اجبار لهم بذلك.

    وأتذكر أول ما وصلت إلى مطار واشنطن رأيت بعيني بعض السعوديات معي بنفس الطيارة والمسلمات من هن بعبايتها السوداء وقد أنهت كافة إجراءاتها بكل يسر وسهولة.

    ولكن يطلب منها بالمطار الكشف عن وجهها فقط لتصويرها صورة الدخول لتضاف الصورة لسجل المعلومات الخاصة بها في إدارة الهجرة.

    فتوكل على الله أنت وغيرك من يشهيل هم تغيطة الوجه لمن هم برفقته فأقول توكلوا على الله ولن تجدوا ما يضايقكم بحوله وقوته.

    ومن ما شاهدته أيضاً في مدينتي فلادلفيا بأني رأيت أمريكيات مسلمات يسوقون سياراتهم بنقاباتهم.

    فهناك احترام للخصوصية في كل مكان وزمان.

    وهذا رابط لموضوع قد كتبته أتمنى بأن يفيدك وأن تجد أن وغيرك ما تبحثون عنه.

    خمس شهور في مدينة فلادلفيا ( Phildelphia )





    أخوك/
    *عظيم الصمت*
    7 "
  4. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة maloka
    السلام عليكم

    اخواني افيدوووووووووني

    من الناحية العمل في امريكا
    هل العمل مرأة المتحجبة ممنوووع ولا عادي
    لاني بسير اشتعل هناك لفترة معينه افيدوني بليز واكمل ماستر
    انا وايد خايفه من هالموضوع
    لا لاخافي ولا شي المسأله عاديه جدا كل انسان حر بنفسه يلبس اللي يعجبه ولا احد يتدخل بك ولا يفرض عليك شي ماتبينه بالعكس يحترمونك
    7 "
  5. مفهوم الحجاب
    الحجاب فى اللغه هو الستر وما يقتضيه الستر من مقتضيات وهو ولا شك امر ربانى للنساء والرجال على حد سواء اوله للجنسين غض البصر و للنساء ستر البدن والعورات
    وموضوع الخلاف الجائز بين اهل العلم هو جواز كشف الوجه والكفين وما عداهما فهو لازم الستر باجماع الامه ومن هنا نقول ان من يقول بان اللباس ينطوى تحت الحريه الشخصيه قد جانبه الصواب وهو للضلال اقرب من الرشد هدانا الله واياكم
    اذاً دعونا نسلم بان كامل بدن المرأة واجب الستر ولا خلاف فى ذلك بين اهل العلم
    كما انه لا خلاف بينهم فى ان الستر له موجبات متفق عليها وهى ان لا يكون اللباس واصفا ولا كاشفا للمراه والرجل على حد سواء
    ولا خلاف ايضا بين اهل العلم فى ان الخروج من الخلاف اولى من الاخذ بالرخصه ما لم يكن هناك ضرر او ضرورة للاخذ بالرخصه
    ناتى الى الجزء الخلافى فى راى اهل العلم وهو جواز كشف الوجه والكفين
    والمعضله هنا تنحل بمجرد قولنا لكلمة جواز فالكلمه لوحدها تحل الخلاف فمن قال بالجواز لا يملك ان يقول بالوجوب الا فى حالات بعينها لا علىالاطلاق كحالة ضرورة ان تكشف المراة وجهها لدواعى امنيه للتعرف على شخصيتها اذ لايتم التعرف الا بذلك وان كان الاولى ان تقوم بالكشف امراة ولا مانع من قيام الرجل بذلك ان تعذر وضعوا تحت تعذر الف خط
    فكلمة جواز تعنى ان ماغيرها هو الاصل كان تقول يجوز للمسلم ان يصلى قاعدا او على جنيه ان تعذر عليه الصلاة قائما فالاصل فى الصلاة ان تكون قائما وما يجوز غير ذلك يلزمه ضرورة او ضرر وكان تقول يجوز للمشرف على الموت جوعا ان يسرق طعاما بقدر الابقاء على حياته فالاصل هو تحريم السرقه والجواز انما يكون للضرورة والضرر
    ودون الدخول فى اراء من اجازوا الكشف للوجه والكفين اذ لا تخلوا ادلتهم من ثلاثة اوجه اولها دليل منسوخ اى الاستدلال بروايات واحداث قبل نزول اية الحجاب وثانيها دليل يحتمل كامر النبى بان لا تنتقب المحرمه ولا تلبس القفازين وهذا الامر يحتمل ان تكشف وجهها وكفيها او ان تغطيهما بغير النقاب والقفازين اذ النهى عن النقاب والقفازين وليس عن تغطية الوجه واليدين وثالث الادله انما يكون مختلف فى صحته كحديث اسماء رضى الله عنها
    ورغم كل ما يمكن ان يقال عن الادلة التى تؤيد جواز الكشف وان سلمنا بها جميعا جملة وتفصيلا فهى تنتهى الى جواز الكشف لا وجوب الكشف والفرق كبير عند اهل العلم بين الجواز والوجوب فنحن نقول ان زكاة المال تجب على كل مسلم عاقل بلغ ماله النصاب ولا نقول انها تجوز
    وفى النهاية وبناء على ما تقدم يمكننا القول ان القول الفصل فى حجاب المراة المسلمه هو
    أ- يجب على المسلمة ان تحتجب بستر كامل البدن بما فيه الوجه والكفين " اذ كشف الوجه خاصة ينتفى به صفة الحجاب لغةً و حالا فمن تكشف وجهها لغير ضرر أو ضرورة ليست محتجبه عن الناس "
    ب - يجوز للمراة المسلمة كشف وجهها وكفيها لضرر من تغطيتهما او لضرورة فى كشفهما او حال كونها محرمه " ومن اخذت بالجواز المعتبر لاهل العلم لا يجب على من قال بالوجوب الزامها اذ الضرورة تقدر بقدرها وكل انسان سيسال عن ضرورته امام ربه فخوفى من الامن وحلقى لحيتى يعتبر عندى ضرورة وعند غيرى ليس بضرورة "
    ج- يستحب للمراة المسلمة تغطية وجهها وكفيها بغير النقاب والقفازين حال كونها محرمه " والاخذ بالمستحب اولى من الاخذ بالجائز "
    د- يكره على المرأة المسلمة كشف الوجه والكفين حال الفتنه " تبلغ الكراهه حد كراهة التحريم حال القتنه المؤكده "
    هـ - يحرم على المرأة المسلمة تعدى الخلاف بين العلماء فى جواز كشف الوجه والكفين الى كشف غيرهما مما لا خلاف في وجوب ستره بين اهل العلم " ومن فعلت ذلك تكاسلا او جهلا فهى عاصيه و مذنبه ومن فعلته جحودا للحجاب كامر شرعى فهى منكره لمعلوم من الدين بالضرورة وينطبق عليها حكم من انكر معلوم من الدين بالضرورة "
    وهذه هى الاحكام الخمسة فى الاسلام والتى تنطبق على كل الاوامر والنواهى والافعال
    7 "
  6. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة LUBS
    مفهوم الحجاب
    الحجاب فى اللغه هو الستر وما يقتضيه الستر من مقتضيات وهو ولا شك امر ربانى للنساء والرجال على حد سواء اوله للجنسين غض البصر و للنساء ستر البدن والعورات
    وموضوع الخلاف الجائز بين اهل العلم هو جواز كشف الوجه والكفين وما عداهما فهو لازم الستر باجماع الامه ومن هنا نقول ان من يقول بان اللباس ينطوى تحت الحريه الشخصيه قد جانبه الصواب وهو للضلال اقرب من الرشد هدانا الله واياكم
    اذاً دعونا نسلم بان كامل بدن المرأة واجب الستر ولا خلاف فى ذلك بين اهل العلم
    كما انه لا خلاف بينهم فى ان الستر له موجبات متفق عليها وهى ان لا يكون اللباس واصفا ولا كاشفا للمراه والرجل على حد سواء
    ولا خلاف ايضا بين اهل العلم فى ان الخروج من الخلاف اولى من الاخذ بالرخصه ما لم يكن هناك ضرر او ضرورة للاخذ بالرخصه
    ناتى الى الجزء الخلافى فى راى اهل العلم وهو جواز كشف الوجه والكفين
    والمعضله هنا تنحل بمجرد قولنا لكلمة جواز فالكلمه لوحدها تحل الخلاف فمن قال بالجواز لا يملك ان يقول بالوجوب الا فى حالات بعينها لا علىالاطلاق كحالة ضرورة ان تكشف المراة وجهها لدواعى امنيه للتعرف على شخصيتها اذ لايتم التعرف الا بذلك وان كان الاولى ان تقوم بالكشف امراة ولا مانع من قيام الرجل بذلك ان تعذر وضعوا تحت تعذر الف خط
    فكلمة جواز تعنى ان ماغيرها هو الاصل كان تقول يجوز للمسلم ان يصلى قاعدا او على جنيه ان تعذر عليه الصلاة قائما فالاصل فى الصلاة ان تكون قائما وما يجوز غير ذلك يلزمه ضرورة او ضرر وكان تقول يجوز للمشرف على الموت جوعا ان يسرق طعاما بقدر الابقاء على حياته فالاصل هو تحريم السرقه والجواز انما يكون للضرورة والضرر
    ودون الدخول فى اراء من اجازوا الكشف للوجه والكفين اذ لا تخلوا ادلتهم من ثلاثة اوجه اولها دليل منسوخ اى الاستدلال بروايات واحداث قبل نزول اية الحجاب وثانيها دليل يحتمل كامر النبى بان لا تنتقب المحرمه ولا تلبس القفازين وهذا الامر يحتمل ان تكشف وجهها وكفيها او ان تغطيهما بغير النقاب والقفازين اذ النهى عن النقاب والقفازين وليس عن تغطية الوجه واليدين وثالث الادله انما يكون مختلف فى صحته كحديث اسماء رضى الله عنها
    ورغم كل ما يمكن ان يقال عن الادلة التى تؤيد جواز الكشف وان سلمنا بها جميعا جملة وتفصيلا فهى تنتهى الى جواز الكشف لا وجوب الكشف والفرق كبير عند اهل العلم بين الجواز والوجوب فنحن نقول ان زكاة المال تجب على كل مسلم عاقل بلغ ماله النصاب ولا نقول انها تجوز
    وفى النهاية وبناء على ما تقدم يمكننا القول ان القول الفصل فى حجاب المراة المسلمه هو
    أ- يجب على المسلمة ان تحتجب بستر كامل البدن بما فيه الوجه والكفين " اذ كشف الوجه خاصة ينتفى به صفة الحجاب لغةً و حالا فمن تكشف وجهها لغير ضرر أو ضرورة ليست محتجبه عن الناس "
    ب - يجوز للمراة المسلمة كشف وجهها وكفيها لضرر من تغطيتهما او لضرورة فى كشفهما او حال كونها محرمه " ومن اخذت بالجواز المعتبر لاهل العلم لا يجب على من قال بالوجوب الزامها اذ الضرورة تقدر بقدرها وكل انسان سيسال عن ضرورته امام ربه فخوفى من الامن وحلقى لحيتى يعتبر عندى ضرورة وعند غيرى ليس بضرورة "
    ج- يستحب للمراة المسلمة تغطية وجهها وكفيها بغير النقاب والقفازين حال كونها محرمه " والاخذ بالمستحب اولى من الاخذ بالجائز "
    د- يكره على المرأة المسلمة كشف الوجه والكفين حال الفتنه " تبلغ الكراهه حد كراهة التحريم حال القتنه المؤكده "
    هـ - يحرم على المرأة المسلمة تعدى الخلاف بين العلماء فى جواز كشف الوجه والكفين الى كشف غيرهما مما لا خلاف في وجوب ستره بين اهل العلم " ومن فعلت ذلك تكاسلا او جهلا فهى عاصيه و مذنبه ومن فعلته جحودا للحجاب كامر شرعى فهى منكره لمعلوم من الدين بالضرورة وينطبق عليها حكم من انكر معلوم من الدين بالضرورة "
    وهذه هى الاحكام الخمسة فى الاسلام والتى تنطبق على كل الاوامر والنواهى والافعال
    تستحق التحية ،،

    فعلاً كلام سليم 100%

    بارك الله فيك ...
    7 "
  7. ودون الدخول فى اراء من اجازوا الكشف للوجه والكفين اذ لا تخلوا ادلتهم من ثلاثة اوجه اولها دليل منسوخ اى الاستدلال بروايات واحداث قبل نزول اية الحجاب وثانيها دليل يحتمل كامر النبى بان لا تنتقب المحرمه ولا تلبس القفازين وهذا الامر يحتمل ان تكشف وجهها وكفيها او ان تغطيهما بغير النقاب والقفازين اذ النهى عن النقاب والقفازين وليس عن تغطية الوجه واليدين وثالث الادله انما يكون مختلف فى صحته كحديث اسماء رضى الله عنها
    ورغم كل ما يمكن ان يقال عن الادلة التى تؤيد جواز الكشف وان سلمنا بها جميعا جملة وتفصيلا فهى تنتهى الى جواز الكشف لا وجوب الكشف والفرق كبير عند اهل العلم بين الجواز والوجوب

    المصدر: الحجاب أم النقاب في ولايات أمريكا؟أدخل وشارك/ـي معنا
    حفاظاً على حقوق الكاتب نرجو عدم حذف المصدر مبتعث

    كلام جميل ورائع منكــ اخي الكريم ولاكني وددت لفت نظركــ الى ماقلته عن ,,

    اولها دليل منسوخ اى الاستدلال بروايات واحداث قبل نزول اية الحجاب

    ع العكس اخي الكريم هذا ما كنت اضنه ولاكن اذا قرأت الادلة والقصص الحقيقيه من اهل العلم لعلمت انها بعد نزول آية الحجاب ,,
    ومن قال بأنها منسوخه لم يعرف ان ابن عباس فسر القرآن بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم وغيره من الصحابه جميعهم فسروها كما فسرها اب عباس مثل عائشة وابن عمر وانس رضي الله عنهم ,,

    وثانيها دليل يحتمل كامر النبى بان لا تنتقب المحرمه ولا تلبس القفازين وهذا الامر يحتمل ان تكشف وجهها وكفيها او ان تغطيهما بغير النقاب والقفازين اذ النهى عن النقاب والقفازين وليس عن تغطية الوجه واليدين
    نعم هذا صحيح ولم يستدل احد من على كشف الوجه بهذا الحديث بل على العكس استدلوا بحديث صحيح في البخاري عن المرأه الخثعميه اللتي كانت كاشفه لوجهها بعد يوم النحر في حجة الوداع واعجب بها ابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يأمرها النبي بغطاء وجهها رغم وقوع الفتنه من الفضل بل قام بلوي وجه ابن الفضل لكي لا ينظر اليها ,, وهو غض البصر اللذي قام الرسول بتعليمه للصحابه عندما يرون امرأه ,, لا ان يقولوا ان ينظروا اليها ويأمروها بأن تغطي وجهها ,,

    وثالث الادله انما يكون مختلف فى صحته كحديث اسماء رضى الله عنها
    حديث اسماء ليس بالضعيف لان احد رواته كاذب او فاسق بل هو من الاحاديث اللتي بها ضعف لانها مرسله والتي تصبح قويه اذا تم روايتها من طرق اخرى ,,, ولاكن لا احد يقول هذه الحقيقه ,, وحديث اسماء تم روايته بعدة طرق لذلك في علم الحديث يعتبر المعنى صحيح ,, ولا ضعف فيه لانه وافق احاديث اخرى ,,

    أما أنا فسوف اقول لكــ بأن اصل الخلاف هو أن الصحابه فسروا آية الا ماظهر منها بالوجه والكفين وهم ابن عباس وابن عمر عائشه وابن انس في احد الرواياتــ وكان ابن مسعود الصحابي الوحيد اللذي فسرها بأنها الثياب الظاهره ,,
    لذلك اختلف التابعين و المفسرون من القرآن والأمة من بعدهم ,,


    وجميعا في النهايه نتفق على ان كشف الوجه واليدين جائز وليس واجب ,, ,, بل العكس غطاء الوجه هو من الفضائل والسنن وفيه اقتداء بأمهات المؤمنين,,,


    لذلك لا يجب على شخص ان يفسق او يسفه من كشفت وجهها وكفيها ,, لانها استدلت من آيات القرأن والسنة ولم تستدل برأي الشيخ الفلاني من غير دليل او حجه ,,, ومن يقول بأن الحجاب هو الستر الكامل أقول له نعم ولاكن الله قال في القرآن ولايبدين زينتهن الا ما ظهر منها ,, وهي علامة استثناء ودليل على ان الله رخص للمرأه زينة أخرى تستطيع ان تظهرها والا لماذا كان هنالكــ استثناء لذلك جمهور الصحابه فسرها على انها الوجه والكفين ,,, لذلك لا يعقل ان يجتمع الصحابه على تفسير خاطيء
    7 "
11 من 19 صفحة 11 من 19 ... 610111216 ...
ADs

قم بتسجيل دخولك للمنتدي او

الانضمام لمبتعث

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.