الأعضاء الإشتراك و التسجيل

الملتقيات
ADs

ذكريات مبتعث (4)

ذكريات مبتعث (4)


NOTICE

تنبيه: هذا الموضوع قديم. تم طرحه قبل 2851 يوم مضى, قد يكون هناك ردود جديدة هي من سببت رفع الموضوع!

قائمة الأعضاء الموسومين في هذا الموضوع

  1. الصورة الرمزية الحق
    الحق

    مشرف سابق على ملتقى أمريكا

    الحق الولايات المتحدة الأمريكية

    الحق , ذكر. مشرف سابق على ملتقى أمريكا. من الولايات المتحدة الأمريكية , مبتعث فى الولايات المتحدة الأمريكية , تخصصى lenc , بجامعة الملك سعود
    • الملك سعود
    • lenc
    • ذكر
    • بلومنغتون, إنديانا
    • الولايات المتحدة الأمريكية
    • Mar 2010
    المزيدl

    April 3rd, 2010, 04:10 PM

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الأعضاء الكرام
    القراء الأعزاء
    تحية عطرة
    وبعد:
    كنتُ قد بدأت في الأسابيع الماضية بنشر ذكرياتي، وتوقفت مدة من الزمن؛ لظروف كثيرة، منها: الاختبارات
    واليوم أعود، وإن شاء الله يكون العودُ أحمدُ
    اليوم أكتب لكم عن أول إحساس لي بالغربة
    أثناء تقديمي على الجامعات لم أحس بألم الغربة
    وأثناء استقصائي عن المدينة التي سأدرس فيها لم أحس بألم الفراق
    لكن السؤال: متى كان يوم أحسست فيه بألم الغربة، ودموع الفراق؟
    كان ذلك اليوم الذي لم أنم ليلته
    أتذكر ذلك اليوم جيداً مع أنه مضى عليه الكثير
    لا أنساه أبداً
    ذلك اليوم كان موعدي بالسفارة
    وكان في تمام الساعة العاشرة صباحاً
    وبدون مبالغة لم أنم إلا ساعة واحدة في الليل
    كنتُ أحمل هم المقابلة
    كنتُ أعرف أن الوداع قد قُرب
    كنتُ أعرف أن البداية قد حانت
    ولن أنسى الاتصالات التي انهالت على جوالي في تمام الساعة الثامنة صباحاً
    تذكرني بالمقابلة
    أرأيتم وفاءً مثل وفاء هؤلاء الأصحاب؟!
    أعرف أن الإجابة نعم، ولكنهم قليل
    ذهبت في تمام الساعة الثامنة والنصف إلى السفارة بشعور يملؤه التفاؤل
    ويحفه الألم
    ويعتريه الخوف
    وعند مدخل السفارات سألني الضابط عن هدفي من دخول الحي
    فقلت -وبفخر-: عندي مقابلة في السفارة
    فسمح لي بالدخول
    كانت أول مرة أفخر فيها وأنا أقول أني سأدرس في أمريكا
    دخلت الحي وأوقفت سيارتي وأنا شخص نظامي
    فلم أخذ معي وأنا متجه إلى السفارة إلى مفتاح السيارة، وقلم، ووثائقي الشخصية وحسب
    أما الجوال، وجهاز التحكم (الريموت) بالسيارة فلم أخذه
    لأني أتبع إجراءات السفارة
    مع أنهم لا يمانعون في أخذك للجوال لكنك تتركه عندهم في الدخول
    وتأخذه وأنت خارج منهم
    اتجهت إلى السفارة
    وقبل دخولي
    إذا بشخص يسألني هل عندك موعد
    قلت: نعم
    فطلب مني ذكر اسمي ليتأكد
    وبعد أن تأكد إذا بموظف آخر يتأكد من أن وثائقي كاملة
    وبعد التأكد من وجود اسمي واكتمال وثائقي
    سُمح لي بالدخول
    دخلت الباب الأول، وإذا بالموظف يسألني عما إذا كان معي جوال أو جهاز تحكم (ريموت) فأخبرته بالنفي
    فقال: تفضل
    وهنا دخلت العالم الثاني
    عالم لا أستطيع وصف شعوري أثناء دخوله
    عالم كان بداية إحساسي للغربة
    عالم مختلف عما عشته في حياتي
    عالم كان مقدمة لابتعاثي
    بعد دخولي للباب الثاني إذا بأحد موظفي السفارة يخاطبني باللغة الإنجليزية ويقول لي: خذ رقم واجلس في هذه الغرفة
    هنا أحسست بالغربة
    دخلت الغرفة أنتظر استدعائي
    استدعتني الموظفة، ويبدو لي أنها كانت من أصول شرق أسيوية
    وأخذت أوراقي، وأخذت بصمات الأصابع
    وقالت لي: أنتظر في الغرفة المجاورة للمقابلة
    هنا أحسست بالخوف
    ولكني لما اتجهت للغرفة المجاورة رأيت فيها عدداً كبيراً ممن ينتظرون مقابلتهم
    ورأيت أن كل شخص لا يمضي في المقابلة ما بين الدقيقتين والثلاثة هنا اطمأن قلبي
    انتظرت حتى يأتي دوري في المقابلة ما يزيد على الساعة
    كانت صالة انتظار المقابلات مزدحمة
    كنت أرى الصالة مكتضة بالناس
    وأتساءل في داخلي
    هل يحدث ذلك كل يوم في السفارة؟!
    ولما تذكرت أن بعض مواعيد الدخول في السفارة تصل لثلاثة أشهر عرفت أن ذلك يحدث بشكل شبه يومي
    انتظرت، وجاء ولله الحمد استدعائي من قِبل الموظف
    واتجهت للقنصل لإجراء المقابلة
    كانت فتاة أمريكية غاية في الاحترام ومكارم الأخلاق
    وسألتني باللغة العربية عن هدفي من الدراسة، وعما أريد تحقيقه، وعن مواصلتي للدراسة العليا، وعن تكفل جهة عملي بمصاريف بعثتي
    وفي النهاية قالت لي: مبروك وافقنا على بعثتك
    أحسست بسعادة لا توصف
    كنت أتمنى أن اتصل لأنقل هذا الخبر لأمي وأبي
    ولكن كيف اتصل ولا يوجد معي جوال؟!
    وكيف أبشرهم بخبر وداعي؟!
    قبل مغادرتي قالت لي: التأشيرة ستصلك بعد أسبوعين
    وقُبيل مغادرتي اتجهت لمكتب فديكس بالسفارة
    وطلبت منهم أن يرسلوا أوراقي على أقرب مكتب فديكس من البيت الذي أسكن فيه
    خرجت من السفارة بشعور غير الذي دخلته فيها
    أهذا الموعد الذي يقولون عنه: أنه مخيف!
    كنت أحس وأنا داخل السفارة وأتخيل أني بأمريكا
    وكل إنسان حر في تخيله
    خرجت من السفارة
    وانتظرت الأسبوعين بفارغ الصبر
    لاتجه لمكتب فديكس واستلم جوازي وعليه التأشيرة
    هنا جف قلبي، وتوقف لساني

    موعدنا في الجزء القادم للحديث عن بعض الاستعداد المهمة قبل السفر
    وأتمنى أن ينال الموضوع على استحسان الجميع
    ودمتم جميعاً بخير

    روابط ذكريات مبتعث:
    الجزء الأول: ذكريات مبتعث (1)
    الجزء الثاني: ذكريات مبتعث (2)
    الجزء الثالث: ذكريات مبتعث (3)
  2. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دكتورة طموحة
    لا اعلم ما ذا اقول فأنت مبدع دائما اخي الكريم

    اتمنى لك رحلة علمية موفقة ومستقبل باهرمشرق تفخر به
    وفقك الله لما تحب وترضا

    منتظرة جديدك كعادتي
    .
    .
    تقبل فائق احترامي
    الأخت الغالية دكتورة طموحة التي دائماً ما تلبسني لباس المديح والثناء والإطراء
    والذي أسأل الله أن أن أكون أهلاً له (آمين)
    أولاً: أشكرك على كتابة أول تعقيب على هذا الجزء
    وأما الإبداع فلا يتأتى لأي كاتب بدون وجود قراء على مستوٍ عالٍ أمثالك
    إبداع هو انعكاس للقراء المتميزين أمثالك
    وأسأل الله لكِ رحلة علمية ناجحة مشرقة (آمين)
    وأسأل الله لكِ السعادة أينما كنتِ وارتحلتِ (آمين)
    وأسأل الله لكِ التوفيق والنجاح في الدارين (آمين)

    والقادم أجمل -إن شاء الله- بمتابعتك
    ودمتِ وفيةً مسددةً
    7 "
  3. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة F A B R E G A S
    كبير في اسلوب طرحك ماشاء الله تبارك الرحمن

    ووانا شخصيا ً انتظر جديدك بفارغ الصبر ..

    موفق يالامير والي الامام
    أخي وصديقي
    شكراً لك على مرورك
    ودائماً ما أتشرف بتعقيباتك على موضوعاتي
    وأما أسلوب الطرح فهو انعكاس للقراء المبدعين المتميزين
    وإن شاء الله الجديد يسر مقلتك، ويمتع ناظريك، ويفيد عقلك
    أما لقب الأمير فأحسب أنه شرف لا يماثله شرف
    ويكفي أن من أطلقه عليّ أخي وصديقي
    وأسأل الله أن أكون أهلاً له (آمين)
    ودمت بخير
    7 "
  4. عندمـــــــــا يعانقـــ أقـــــــــــــلامــ المبدعيـــــــــــنــ الصفحـــــــــــــاتـــ البيضـــــــــــاء

    فإننــــــــــــا نـــــــــــرى الإبــــــــــــداعـــ ينســــــــــــــابـــــ

    كخــــــــرير المـــــــــــــاء فـــــــــــــيــــ فصــــــــــــلـــ الربيــــــــــــعـــ

    دمــــــــتــ مبــــــــــــدعـــــــــــاً *
    7 "
  5. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة درر*
    عندمـــــــــا يعانقـــ أقـــــــــــــلامــ المبدعيـــــــــــنــ الصفحـــــــــــــاتـــ البيضـــــــــــاء


    فإننــــــــــــا نـــــــــــرى الإبــــــــــــداعـــ ينســــــــــــــابـــــ

    كخــــــــرير المـــــــــــــاء فـــــــــــــيــــ فصــــــــــــلـــ الربيــــــــــــعـــ


    دمــــــــتــ مبــــــــــــدعـــــــــــاً *
    الأخت درر صاحبة الكلام الدرر
    شكراً لكِ على تجشمكِ لكل هذا الكم الهائل من الكلام الرائع الجميل
    ويشهد الله أن كلامكِ مثل البلسم الشافي من العلقم
    ومثل الماء العذب الزلال
    ومثل العسل على القلب
    شكراً لكلامك التي لا تقدر بثمن
    منكِ نستمد القوة
    ومنكِ نستمد العون
    استمري معنا فأنتِ دعمنا
    ودمتِ وفيةً مسددةً
    7 "
  6. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمل الكون
    رائــــــع ذلك التناغم بين الأحرف والأحساس...
    وشعور نقل للقارئ من بين سطوووورك
    ننتظر بقية الأحرررف....

    الأخت الغالية أمل الكون
    شكراً على مرورك
    وشكراً على كلماتكِ الرائعة
    بقية أحرف لتتكامل الكلمات
    بقية الأحرف في الأجزاء القادمة -إن شاء الله-
    7 "
ADs

قم بتسجيل دخولك للمنتدي او

الانضمام لمبتعث

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.