الأعضاء الإشتراك و التسجيل

الملتقيات
ADs

استفسار بشان سفرالزوجه بدون محرم.

استفسار بشان سفرالزوجه بدون محرم.


NOTICE

تنبيه: هذا الموضوع قديم. تم طرحه قبل 2814 يوم مضى, قد يكون هناك ردود جديدة هي من سببت رفع الموضوع!

قائمة الأعضاء الموسومين في هذا الموضوع

  1. اذا تقدر تمر السفاره تسوي لهم ورقه يرسلونها السفاره للجوازات وهذا المتعارف عليه
    او تخلي خال عيالك يمر مدير جوازات المطار ومعه الجوازات طبعاً قبل الرحله ويشرح له الوضع وانك خارج المملكه وهم بيلحقونك
    صدقني انها راح تمشي بس انت ارسل احد من اقارب المدام .
    لانه راح يشيك على اسمك بالجهاز وراح يبين انك بالخارج.
    وانا عارف زين بهذي الشغلات
    7 "
  2. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابورواف
    السلام عليكم/
    بالنسبه للموضوع فيه حلين الاول ان الشخص يكلم له احد بجوزات المطار وهو يسهل لك اجرات

    السفر وهذي فيه مشكله شوي لنه وقت السفر ماتدري هل الشخص الي بالمطار مداوم اولا وهل وقتها

    اخوياه يتساعدون معه والا وقبل كل شي الضروف الواحد مايدري عنها

    وهل الوضع الامني في المطار يساعده يعني ممكن يصير تشديد في الاجرات في نفس يوم رحلتك وممكن تحصل ضروف فوق الطاقه وتتكنسل امورك وهذا
    الي خوفني.
    والطريقه الثانيه الي توصلت لها اني اتصلت على الملحقيه السعوديه بلوس انجلوس وشرحت لهم

    الوضع وقلت لهم انا بسياتل ولا اقدر اجي قالو لي ادخل على موقع الملحقيه وخش على الرعاياء

    السعوديين وانزل اخر شي تحصل شروط السماح بسفر العائله وتطبع الورقتين الموجوده الاولى

    الي هي عباره عن طلب موافقه على خطابك الي تصيغه بخط يدك والورقه الثانيه عباره عن خطاب

    موجه للمدير جوزات المطار الي تذكر فيه عدد الافراد واسمائهم وتسجل رقم سجلك المدني واسمك

    وتوقع وتكتب التاريخ وترفق معها صورة كرت العائله وصورة جوازك وجواز الزوجه وترسلها

    للملحقيه سواء عن طريق الايميل او البريد وبكذا انشالله تتسهل وتضمن ان امورك في السليم.

    وبالنسبه لك ياختي FBIاتوقع ان الطريقه الثانيه افضل حل اد كانت الملحقيه بعيده عنكم وعلى الله

    تتسهل اموري وامورك واامور الجميع.........

    واتمنى من الله التوفيق لي ولكم.......

    جزاااااك الله خير
    وحتى انا سالتهم وقالولي نفس اللي قالولك
    والرابط اللي كنت حاطتة هو نفس اللي قالوة القنصلية لك
    تعبية وترسلة بالايميل او الفاكس
    بس شكلك مافتحت الرابط

    ومشكوووور
    7 "
  3. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة $$$$FBI$$$$
    جزاااااك الله خير
    وحتى انا سالتهم وقالولي نفس اللي قالولك
    والرابط اللي كنت حاطتة هو نفس اللي قالوة القنصلية لك
    تعبية وترسلة بالايميل او الفاكس
    بس شكلك مافتحت الرابط

    ومشكوووور
    السلام عليكم/
    بالنسبه للرابط فتحته الله يطول بعمرك على الطاعه وعبيت البينات وكلمت الملحقيه وقلت عطوني

    ايميلكم الخاص بمكتب الرعاياء السعوديين وارسلته لهم الصباح وسالتهم وشلون توصلني الاوراق قالو

    بنطبعهالك على السكنر ونرسلها لاايميلك ولكن عطنا عنوان سكنك واحنا نرسلك الاصل للبيت

    والصوره ارسلوها لي بنفس اليوم بعد الضهر يعني الشغله كلها كم ساعه فقط.

    واتمنى للجميع التوفيق.......
    7 "
  4. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "لا يحل لامرأة مسلمة تسافر مسيرة ليلة إلا ومعها رجل ذو حرمة منها" رواه أحمد ومسلم. وعن أبي هريرة عن النبيّ صلى الله عليه وسلم قال "لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر يومًا وليلة" فذكر معناه عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر نحوه إلا أنه قال "بريدًا" وعن أبي سعيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر سفرًا فوق ثلاثة أيام فصاعدًا إلا ومعها أبوها أو أخوها أو زوجها أو ابنها أو ذو محرم منها" رواه أحمد ومسلم والترمذي. وعن ابن عمر عن النبيّ صلى الله عليه وسلم قال "لا تسافر المرأة ثلاثًا إلا ومعها ذو محرم" رواه أحمد والبخاري ومسلم.

    كل اللي ذكر اعلاه أُغفل من اجل ورقه صفراء .... . عجبي!!

    سؤالي هو : كيف إمرأه من دون محرم تطلب التوفيق من الله عز وجل...؟
    7 "
  5. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة f3had
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "لا يحل لامرأة مسلمة تسافر مسيرة ليلة إلا ومعها رجل ذو حرمة منها" رواه أحمد ومسلم. وعن أبي هريرة عن النبيّ صلى الله عليه وسلم قال "لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر يومًا وليلة" فذكر معناه عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر نحوه إلا أنه قال "بريدًا" وعن أبي سعيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر سفرًا فوق ثلاثة أيام فصاعدًا إلا ومعها أبوها أو أخوها أو زوجها أو ابنها أو ذو محرم منها" رواه أحمد ومسلم والترمذي. وعن ابن عمر عن النبيّ صلى الله عليه وسلم قال "لا تسافر المرأة ثلاثًا إلا ومعها ذو محرم" رواه أحمد والبخاري ومسلم.

    كل اللي ذكر اعلاه أُغفل من اجل ورقه صفراء .... . عجبي!!

    سؤالي هو : كيف إمرأه من دون محرم تطلب التوفيق من الله عز وجل...؟


    قال الرسول صلى الله عليه وسلم{من حسن اسلم المر تركه مالايعنيه}

    بالنسبه لمداخلتك وتعليقك اتوقع انك قريت ان الموضوع انتهى وعرفت الطريقه

    فاستغرب دخولك وتعليق الي مدري وش يهدف له وبصراحه من خلال تعليقك تجد

    الاجابه.
    الاحاديث الي انت مستشهد بها كلها تدل على انه لايحل سفر المره ثلاث ليال

    الابوجود محرم وذكرت الحديث الي مذكور فيه مسيرة يوم وليله وبالنسبه لسفر زوجتي

    كلهااقل من ست ساعات.
    وهذه الفتاوي للفائده وللعلم.
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد

    فالأصل أن سفر المرأة بدون محرم لا يجوز شرعاً، كما هو مفصل في الفتوى رقم: 6219 .
    ويستثنى من ذلك حالة الضرورة أو الحاجة التي تنزل منزلة الضرورة، ولهذا فما دامت السائلة الكريمة مضطرة لهذا السفر فلا مانع منه إن شاء الله تعالى، وعليها أن تتخذ لذلك الاحتياطات اللازمة للأمان، من التحرك في الأوقات المناسبة، ومصاحبة الرفقة المأمونة، وللمزيد من الفائدة نرجو الاطلاع على الفتوى رقم: 21715 ، والفتوى رقم: 29263 .المفتي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه......

    حدثنا قتيبة بن سعيد وعثمان بن أبي شيبة جميعا عن جرير قال قتيبة حدثنا جرير عن عبد الملك وهو بن عمير عن قزعة عن أبي سعيد قال سمعت منه حديثا فأعجبني فقلت له أنت سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم قال فأقول على رسول الله صلى الله عليه وسلم ما لم أسمع قال سمعته يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تشدوا الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد مسجدي هذا والمسجد الحرام والمسجد الأقصى وسمعته يقول لا تسافر المرأة يومين من الدهر إلا ومعها ذو محرم منها أو زوجها
    سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم أربعا فأعجبني وآنقنني نهى أن تسافر المرأة مسيرة يومين إلا ومعها زوجها أو ذو محرم واقتص باقي الحديث

    وحدثنا محمد بن المثنى حدثنا محمد بن جعفر حدثنا شعبة عن عبد الملك بن عمير قال سمعت قزعة قال سمعت أبا سعيد الخدري قال سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم أربعا فأعجبني وآنقنني نهى أن تسافر المرأة مسيرة يومين إلا ومعها زوجها أو ذو محرم واقتص باقي الحديث .........

    اغلب الاحاديث وان لم يكن جميعها لم تحرم سفر المره بدون

    محرم بل نهة عنه واذا قلت انت انه حرام فانه عند الضروره تباح المحرمات

    الضرورات تبيح المحظورات، ودليل هذه القاعدة، قول الله تعالى بعد ذكر الميتة: فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِإِثْم فإذا اضطر المكلف إلى محرم، من طعام، أو شراب، أو لباس، يتحول مباحا المحرم؟

    وبالنسبه لقولتك{كل اللي ذكر اعلاه اغفل من اجل ورقه صفراء.... .عجبي!!}

    من انت حتى تتقول علي باني اغفلت كل ماذكر اعلاه لم اغفل عنه قط وسبق وان

    واتصلت على احدالمشايخ واستفتيته فاافتاني وعملت بفتواه.

    وبالنسبه لسوالك{كيف امرأه من دون محرم تطلب التوفيق من الله عزوجل}

    معنى سوالك انه لايجوز للمره ان تدعوالله الابوجود محرم لها ام ماذ .......

    وبالنسبه للتوفيق علمه عند الله وليس عند منهم على شاكلتك الذين يدعون العلم والالمم
    بامورالدين.
    واتمنى عدم اقحام نفسك في اي امور تجهلها سواء دينيه او دينيوه
    7 "
  6. فال- صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسلم - قَالَ : «لَا تُسَافِر الْمَرْأَة إِلَّا وَمَعَهَا زَوجهَا أَو محرم لَهَا» .
    هَذَا الحَدِيث صَحِيح ، أخرجه الشَّيْخَانِ فِي «صَحِيحَيْهِمَا» من حَدِيث أبي سعيد الْخُدْرِيّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْه : «أَن النَّبِي - صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسلم - نهَى أَن تُسَافِر الْمَرْأَة مسيرَة يَوْمَيْنِ أَو لَيْلَتَيْنِ إِلَّا وَمَعَهَا زَوجهَا أَو ذُو محرم» . وَذكر الْمحرم ثَابت فيهمَا ، من حَدِيث ابْن عَبَّاس : «لَا تُسَافِر الْمَرْأَة إِلَّا مَعَ ذِي محرم» . وَمن حَدِيث ابْن عمر : «لَا تُسَافِر الْمَرْأَة إِلَّا وَمَعَهَا ذُو محرم» . وَفِي رِوَايَة لمُسلم : «فَوق ثَلَاث» . وَفِي أُخْرَى : «ثَلَاثَة إِلَّا وَمَعَهَا ذُو محرم» وَفِي أُخْرَى لَهُ : «لَا يحل لامْرَأَة تؤمن بِاللَّه وَالْيَوْم الآخر تُسَافِر مسيرَة ثَلَاثًا إِلَّا وَمَعَهَا ذُو محرم» . وَفِي أُخْرَى لَهُ : «لَا يحل لامْرَأَة تؤمن بِاللَّه وَالْيَوْم الآخر أَن تُسَافِر سفرا يكون ثَلَاثَة أَيَّام فَصَاعِدا إِلَّا وَمَعَهَا أَبوهَا أَو ابْنهَا أَو زَوجهَا أَو أَخُوهَا أَو ذُو محرم مِنْهَا» . وَفِي أُخْرَى لَهُ : «لَا تُسَافِر الْمَرْأَة يَوْمَيْنِ من الدَّهْر إِلَّا وَمَعَهَا ذُو محرم مِنْهَا أَو زَوجهَا» .

    (لرواية بن عباس المطلقة وهي آخر روايات مسلم السابقة : " لا تسافر امرأة إلا مع ذي محرم " وهذا يتناول جميع ما يُسَمَّى سفراً . والله أعلم . اهـ .
    وتحريم سفر المرأة من غير مَحرم مَحلّ إجماع بين العلماء .
    قال الحافظ ابن حجر في فتح الباري : واستُدِلّ به على عدم جواز السفر للمرأة بلا محرم ، وهو إجماع في غير الحج والعمرة والخروج من دار الشرك ، ومنهم من جَعَلَ ذلك من شرائط الحج . اهـ .
    أي أن من العلماء من جعل الْمَحْرَم من شروط الحجّ .
    فلم يَختلِف العلماء في تحريم سفر المرأة من غير مَحرَم إلا في مسألتين - ذكرهما ابن حجر - وهي:
    الحج والعمرة والهجرة من دار الشرك .
    والصحيح أنه لا يَجوز للمرأة أن تُسافر للحج أو العمرة إلا مع ذي مَحرم للحديث السابق .
    وأما قوله : (فلا يمكن أن نقول إن سفرهن حرام لأنهن لسن مع أزواجهن ، لأن طبيعة هذا السفر لا تشبه الأسفار القديمة)
    فأقول : كان الناس في الأسفار القديمة يَنْزِلون في خيام أو تحت أشجار ، وهي لا تَستر ولا تَحجب إلا قليلاً ، وهو أبعد عن الخلوة ، خاصة في أسفار الجماعات .
    لكنه في هذا الزمان يُرى في الطائرات - فضلا عن الفنادق والمقاهي - ما يُعلَم معه عِلم يقين أن فساد الناس في هذا الزمان أولى بالمنع .
    ولا زلت أذكر أننا كُنا في طائرة مُتّجهة إلى شرق آسيا ، وهي مليئة بالنساء من غير محارِم لهن ، وفي الطائرة بعض سفهاء الأحلام ! فما أن أقلعت الطائرة حتى تأبّط كل واحد منهم ذراع أو فخِذ امرأة !)) : المفصل في الرد على شبهات أعداء الإسلام(14/179)

    جمع وإعداد الباحث في القرآن والسنة
    علي بن نايف الشحود

    نعم الضروريات تبيح المحذورات لكن الضروريات تقدر بحسب الحاجه مثل العلاج وغيره من الامور الضروريه التى لايمكن الاستغناء عنها

    والامر الثاني ان المسلم يجب عليه طاعة ولي الامر لان الله قال (واطيعو الله وطيعو الرسول واولى الامر مننكم) حدثنا أبو اليمان أخبرنا شعيب حدثنا أبو الزناد أن الأعرج حدثه أنه سمع أبا هريرة رضي الله عنه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول نحن الآخرون السابقون وبهذا الإسناد من أطاعني فقد أطاع الله ومن عصاني فقد عصى الله ومن يطع الأمير فقد أطاعني ومن يعص الأمير فقد عصاني وإنما الإمام جنة يقاتل من ورائه ويتقى به فإن أمر بتقوى الله وعدل فإن له بذلك أجرا وإن قال بغيره فإن عليه منه
    سنن النسائي (المجتبى) ج7/ص155


    فيجب علي المسلم العمل بالنظام لان فيه طاعة لولي الامر

    واسئل الله لنا ولكم وجميع المسلمين التوفيق والسداد في الدنيا والاخره
    7 "
  7. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محبة الصحراء
    فال- صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسلم - قَالَ : «لَا تُسَافِر الْمَرْأَة إِلَّا وَمَعَهَا زَوجهَا أَو محرم لَهَا» .
    هَذَا الحَدِيث صَحِيح ، أخرجه الشَّيْخَانِ فِي «صَحِيحَيْهِمَا» من حَدِيث أبي سعيد الْخُدْرِيّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْه : «أَن النَّبِي - صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسلم - نهَى أَن تُسَافِر الْمَرْأَة مسيرَة يَوْمَيْنِ أَو لَيْلَتَيْنِ إِلَّا وَمَعَهَا زَوجهَا أَو ذُو محرم» . وَذكر الْمحرم ثَابت فيهمَا ، من حَدِيث ابْن عَبَّاس : «لَا تُسَافِر الْمَرْأَة إِلَّا مَعَ ذِي محرم» . وَمن حَدِيث ابْن عمر : «لَا تُسَافِر الْمَرْأَة إِلَّا وَمَعَهَا ذُو محرم» . وَفِي رِوَايَة لمُسلم : «فَوق ثَلَاث» . وَفِي أُخْرَى : «ثَلَاثَة إِلَّا وَمَعَهَا ذُو محرم» وَفِي أُخْرَى لَهُ : «لَا يحل لامْرَأَة تؤمن بِاللَّه وَالْيَوْم الآخر تُسَافِر مسيرَة ثَلَاثًا إِلَّا وَمَعَهَا ذُو محرم» . وَفِي أُخْرَى لَهُ : «لَا يحل لامْرَأَة تؤمن بِاللَّه وَالْيَوْم الآخر أَن تُسَافِر سفرا يكون ثَلَاثَة أَيَّام فَصَاعِدا إِلَّا وَمَعَهَا أَبوهَا أَو ابْنهَا أَو زَوجهَا أَو أَخُوهَا أَو ذُو محرم مِنْهَا» . وَفِي أُخْرَى لَهُ : «لَا تُسَافِر الْمَرْأَة يَوْمَيْنِ من الدَّهْر إِلَّا وَمَعَهَا ذُو محرم مِنْهَا أَو زَوجهَا» .

    (لرواية بن عباس المطلقة وهي آخر روايات مسلم السابقة : " لا تسافر امرأة إلا مع ذي محرم " وهذا يتناول جميع ما يُسَمَّى سفراً . والله أعلم . اهـ .
    وتحريم سفر المرأة من غير مَحرم مَحلّ إجماع بين العلماء .
    قال الحافظ ابن حجر في فتح الباري : واستُدِلّ به على عدم جواز السفر للمرأة بلا محرم ، وهو إجماع في غير الحج والعمرة والخروج من دار الشرك ، ومنهم من جَعَلَ ذلك من شرائط الحج . اهـ .
    أي أن من العلماء من جعل الْمَحْرَم من شروط الحجّ .
    فلم يَختلِف العلماء في تحريم سفر المرأة من غير مَحرَم إلا في مسألتين - ذكرهما ابن حجر - وهي:
    الحج والعمرة والهجرة من دار الشرك .
    والصحيح أنه لا يَجوز للمرأة أن تُسافر للحج أو العمرة إلا مع ذي مَحرم للحديث السابق .
    وأما قوله : (فلا يمكن أن نقول إن سفرهن حرام لأنهن لسن مع أزواجهن ، لأن طبيعة هذا السفر لا تشبه الأسفار القديمة)
    فأقول : كان الناس في الأسفار القديمة يَنْزِلون في خيام أو تحت أشجار ، وهي لا تَستر ولا تَحجب إلا قليلاً ، وهو أبعد عن الخلوة ، خاصة في أسفار الجماعات .
    لكنه في هذا الزمان يُرى في الطائرات - فضلا عن الفنادق والمقاهي - ما يُعلَم معه عِلم يقين أن فساد الناس في هذا الزمان أولى بالمنع .
    ولا زلت أذكر أننا كُنا في طائرة مُتّجهة إلى شرق آسيا ، وهي مليئة بالنساء من غير محارِم لهن ، وفي الطائرة بعض سفهاء الأحلام ! فما أن أقلعت الطائرة حتى تأبّط كل واحد منهم ذراع أو فخِذ امرأة !)) : المفصل في الرد على شبهات أعداء الإسلام(14/179)

    جمع وإعداد الباحث في القرآن والسنة
    علي بن نايف الشحود

    نعم الضروريات تبيح المحذورات لكن الضروريات تقدر بحسب الحاجه مثل العلاج وغيره من الامور الضروريه التى لايمكن الاستغناء عنها

    والامر الثاني ان المسلم يجب عليه طاعة ولي الامر لان الله قال (واطيعو الله وطيعو الرسول واولى الامر مننكم) حدثنا أبو اليمان أخبرنا شعيب حدثنا أبو الزناد أن الأعرج حدثه أنه سمع أبا هريرة رضي الله عنه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول نحن الآخرون السابقون وبهذا الإسناد من أطاعني فقد أطاع الله ومن عصاني فقد عصى الله ومن يطع الأمير فقد أطاعني ومن يعص الأمير فقد عصاني وإنما الإمام جنة يقاتل من ورائه ويتقى به فإن أمر بتقوى الله وعدل فإن له بذلك أجرا وإن قال بغيره فإن عليه منه
    سنن النسائي (المجتبى) ج7/ص155


    فيجب علي المسلم العمل بالنظام لان فيه طاعة لولي الامر

    واسئل الله لنا ولكم وجميع المسلمين التوفيق والسداد في الدنيا والاخره

    جزاك الله خيرأ اخي العزيز

    وبالنسبه للضرورات الي تبيح المحرمات انا سبق وان ذكرت في ردي السابق اني اتصلت على شيخ

    وشرحت له ضرفي وافتانني جزاه الله خيرا وقال ان ماقلت لي ينطبق عليه حديث عندالضروره تبيح
    المحرمات.
    وللمعلوميه ماحصل لي سبق وان حصل لاغلب الاخوان والاخوات الي وضعهم زي وضعي

    وجميعأ لانتمنى ماحصل لكن الضروف اقوى مناء بكثير.

    وبالنسبه لقولتك يجب طاعة ولي الامر انا ما ادري وش تقصد لكن الي سويناه بناء على طلب وشروط

    ولي الامر وعملناء بها.
    واتمنى للجميع التوفيق......
    7 "
  8. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابورواف
    قال الرسول صلى الله عليه وسلم{من حسن اسلم المر تركه مالايعنيه}

    بالنسبه لمداخلتك وتعليقك اتوقع انك قريت ان الموضوع انتهى وعرفت الطريقه

    فاستغرب دخولك وتعليق الي مدري وش يهدف له وبصراحه من خلال تعليقك تجد

    الاجابه.
    الاحاديث الي انت مستشهد بها كلها تدل على انه لايحل سفر المره ثلاث ليال

    الابوجود محرم وذكرت الحديث الي مذكور فيه مسيرة يوم وليله وبالنسبه لسفر زوجتي

    كلهااقل من ست ساعات.
    وهذه الفتاوي للفائده وللعلم.
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد

    فالأصل أن سفر المرأة بدون محرم لا يجوز شرعاً، كما هو مفصل في الفتوى رقم: 6219 .
    ويستثنى من ذلك حالة الضرورة أو الحاجة التي تنزل منزلة الضرورة، ولهذا فما دامت السائلة الكريمة مضطرة لهذا السفر فلا مانع منه إن شاء الله تعالى، وعليها أن تتخذ لذلك الاحتياطات اللازمة للأمان، من التحرك في الأوقات المناسبة، ومصاحبة الرفقة المأمونة، وللمزيد من الفائدة نرجو الاطلاع على الفتوى رقم: 21715 ، والفتوى رقم: 29263 .المفتي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه......

    حدثنا قتيبة بن سعيد وعثمان بن أبي شيبة جميعا عن جرير قال قتيبة حدثنا جرير عن عبد الملك وهو بن عمير عن قزعة عن أبي سعيد قال سمعت منه حديثا فأعجبني فقلت له أنت سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم قال فأقول على رسول الله صلى الله عليه وسلم ما لم أسمع قال سمعته يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تشدوا الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد مسجدي هذا والمسجد الحرام والمسجد الأقصى وسمعته يقول لا تسافر المرأة يومين من الدهر إلا ومعها ذو محرم منها أو زوجها
    سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم أربعا فأعجبني وآنقنني نهى أن تسافر المرأة مسيرة يومين إلا ومعها زوجها أو ذو محرم واقتص باقي الحديث

    وحدثنا محمد بن المثنى حدثنا محمد بن جعفر حدثنا شعبة عن عبد الملك بن عمير قال سمعت قزعة قال سمعت أبا سعيد الخدري قال سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم أربعا فأعجبني وآنقنني نهى أن تسافر المرأة مسيرة يومين إلا ومعها زوجها أو ذو محرم واقتص باقي الحديث .........

    اغلب الاحاديث وان لم يكن جميعها لم تحرم سفر المره بدون

    محرم بل نهة عنه واذا قلت انت انه حرام فانه عند الضروره تباح المحرمات

    الضرورات تبيح المحظورات، ودليل هذه القاعدة، قول الله تعالى بعد ذكر الميتة: فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِإِثْم فإذا اضطر المكلف إلى محرم، من طعام، أو شراب، أو لباس، يتحول مباحا المحرم؟

    وبالنسبه لقولتك{كل اللي ذكر اعلاه اغفل من اجل ورقه صفراء.... .عجبي!!}

    من انت حتى تتقول علي باني اغفلت كل ماذكر اعلاه لم اغفل عنه قط وسبق وان

    واتصلت على احدالمشايخ واستفتيته فاافتاني وعملت بفتواه.

    وبالنسبه لسوالك{كيف امرأه من دون محرم تطلب التوفيق من الله عزوجل}

    معنى سوالك انه لايجوز للمره ان تدعوالله الابوجود محرم لها ام ماذ .......

    وبالنسبه للتوفيق علمه عند الله وليس عند منهم على شاكلتك الذين يدعون العلم والالمم
    بامورالدين.
    واتمنى عدم اقحام نفسك في اي امور تجهلها سواء دينيه او دينيوه

    انا هنا لم اقحم نفسي في مساله لا اعلمها فلعمك مسالة سفر المرأه لاتحتاج الا درايه فهي حسب ما اذكر من ايام الابتدائي معانا.

    ثانيا انت ذكرت راح تسافر لحالها من هنا الا هناك وهذا نصا ينطبق على الاحاديث اللتي استند عليها لذلك اردت فقط ان اذكرك بماهو متعارف عليه في سفر المرأه لحالها وانا والله اعلم ماكنت أُملي عليك قناعاتي.
    اضافه الا هاذه الاحاديث اليك هذا الحديث ولك ان ترا اهمية المحرم روى ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال ( لا تُسَافِرَنَّ امْرَأَةٌ إِلا وَمَعَهَا مَحْرَمٌ فَقَامَ رَجُلٌ فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ اكْتُتِبْتُ فِي غَزْوَةِ كَذَا وَكَذَا وَخَرَجَتِ امْرَأَتِي حَاجَّةً قَالَ اذْهَبْ فَحُجَّ مَعَ امْرَأَتِكَ ).

    اضف على ذلك ابحث عن الحكمه من هاذه الاحاديث عموما ساذكر لك فقط من اجل التذكير البعض من الحكم التي بحثت عنها من اجلك فلعلك أثرت الراحه وعدم محاولة الاجابه على تساؤلك من جميع الجوانب :

    من الحكم اذا امرأة تسافر مع محرمها في المطار . أول ما تدخل المرأة المطار ، تبحث عن مقعد لتجلس فيه ، حتى ينتهي
    محرمها من إجراءات السفر .
    الفوائد :
    1- استفادة المرأة من وقتها فترة
    انتظارها ، إما بقراءة القرآن أو الذكر أو قراءة كتاب نافع .
    2- عدم تعرضها
    للرجال وابتعادها عن مواطن الفتن ومواقع الأنظار .
    3- الراحة النفسية التي تشعر
    بها ، حين ترى محرمها يوفر لها أسباب الراحة ،ويخدمها ولا يرضى لها التعرض للرجال
    بدون حاجة .
    4- اعتزازها وفخرها بوجود محرم معها ، يحافظ عليها ويدفع عنها ما
    يسوءها
    5- احترام من حولها لها ، وعدم التجرؤ بالقرب منها أو الحديث معها ولا
    النظر إليها ، فالمحرم حصانة للمرأة .
    6- الأمن النفسي والفكري عند جلوسها قرب
    محرمها في مقعد الطائرة ، وهذه خصوصية وميزة فائقة .
    7- الحفاظ على حجابها
    وحياءها ، والبقاء على الفطرة والأنوثة .

    هذا ما أحسست به وأنا أجلس في
    المطار ، وأرقب محرمي وهو يتحرك لإنهاء إجراءات السفر وقد كفاني مؤونة ذلك ، فحمدت
    الله على هذه النعمة التي منّ الله بها على المرأة المؤمنة ، حيث جعل الرجل قيّماً
    عليها ، يتولى جميع أمرها ، ويكفيها شأنها ، ويحفظ لها عرضها .

    الموقف
    الثاني :
    امرأة تسافر مع غير محرمها في المطار ، أول ما تدخل المطار تسرع لشحن
    أمتعتها ، ثم تبادر لقطع تذاكر صعود الطائرة ، وتسعى جاهدة من مكان لآخر لإنهاء
    إجراءات السفر .
    المفاسد :
    1- التعرض للرجال والكلام معهم لغير حاجة ، ولو
    كان معها محرم لكفاها المئونة .
    2- التعرض لمواطن الفتن ومواقع النظر ، فمن
    حولها يسدد النظر إليها ، ومنهم من يعرض عليها خدمتها ، وآخر يتودد إليها في الحديث
    ويترقق في العبارات .
    3- التوتر النفسي الذي تمر به منذ دخولها المطار ، فهي
    المسئولة عن حمل أمتعتها ، وإنهاء جميع الإجراءات اللازمة للسفر ، مع مزاحمة الرجال
    والوقوف في صفوفهم ، مما يسبب لها حرجاً وقلقاً .
    4- ثلم الحياء والعفاف ، وسلب
    الأنوثة والفطرة ، بسبب كثرة مخالطة الرجال ومحادثتهم .
    5- إحساسها بالنقص والذل
    والانكسار ، حين ترى النساء مع محارمهن مكرمات معززات مخدومات .




    6- الموقف الصعب والمحرج حين يجلس بجانب مقعدها في
    الطائرة رجل أجنبي ، لصيق لها ومجاور .


    فهل تعتقد اخي الكريم مجتمع كالمجتمع الامريكي سوف يحرص على عرض المؤمنة ،
    ويدرء المفاسد المتوقعة ، ويحافظ على عفتها وطهارتها ، وحمايتها.

    سؤالي الاخر اليك ياخي الا يراودك الخوف انها ستتعرض الا مشاكل وهي وحيده ؟؟

    اخي الغالي احببت التذكير فقط هنا وربي يوفقكم عموما وش فيها اذا اجلتم السفر شوي وجهزت اوراقك وبرضه وشفيها لو احد سافر معاها الا هناك فقط مجرد ايصالها هناك وتدبير امورها وتسكينها مع بنات مسلمات صالحات ثم الرجوع فلو ذكرت هذا لما تداخلت لانني سمعت بهاذه الطريقه قد يُلتمس لك العذر اما سفرها من هنا لحالها فهنا نعم أُأيد ردي الاول الى موضوعك ولك الحق في قبوله او رفضه.

    اما بخصوص مسالة التوفيق نعم اكررها كيف لشخص يخالف شرع الله ويطلب التوفيق..

    اي ضروره تقول عنها وتستشهد بها هنا هل سفرها بدون محرم صار ضروره في نظرك اذا نعم ماهي اذا العواقب اللي سوف تحدث اذا اختي الكريمه تاخرت الا ان تجد محرم لها يرافقها.
    وهل هاذه العواقب ستخدش دينها اذا نعم عندها نستطيع نقول ضروره والله اعلم . ياخي ماعليك من الاخرين وثق تماما اذا انت مع الله سوف يكون معك ولاتحتاج احد عندها وافهمها براحتك.

    وربي يوفقكم. عموما اسف جدا على ردي اذا ضايق او لامس غروركم.
    7 "
2 من 3 صفحة 2 من 3 123
ADs

قم بتسجيل دخولك للمنتدي او

الانضمام لمبتعث

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.