الأعضاء الإشتراك و التسجيل

الملتقيات
ADs

تعالوا نعيّــد مع بعض في مبتعث! :)

تعالوا نعيّــد مع بعض في مبتعث! :)


NOTICE

تنبيه: هذا الموضوع قديم. تم طرحه قبل 2302 يوم مضى, قد يكون هناك ردود جديدة هي من سببت رفع الموضوع!

قائمة الأعضاء الموسومين في هذا الموضوع

  1. شكراً أخي Madina man على التقرير المفصل الذي يعكس الواقع الذي نعيشه كل سنة في السعودية.. والذي رغم عيوبه.. إلا أنه أصبح جزء من تقاليد العيد !!

    وفعلاً مهم ما نخلي أي شي بسيط يخرب علينا فرحة العيد أبداً..

    وعيد سعيد..

    .................................................. ..........

    أختي حياة صعيبة..

    الله يحفظ لك أحبابك..

    وشكراً على مشاركتك لنا بنشاط عيدك.. أسعد الله أيامك..
    7 "
  2. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Anas J
    اليوم متمم لرمضان بولاية أوريغون هههههههههه
    العيد بااكر
    كل عام وأنتم بخير
    كل عام وإنتم بخير..

    أجل بكرة ننتظر تقريرك عن عيد أوريجون.. عندكم يوم زيادة عننا.. ويمديكم تستعدوا أفضل مننا.. فهالله هالله بالصور..
    7 "
  3. إذا الشخص لم يصلي صلاة العيد لا اعتقد انه سيتذوق
    طعم العيد اصلاً
    !!!
    وتكبيرات العيد لها رنين في القلب
    تنمي الفرحة في النفس وان كنت وحيددددا

    إما اغنية العيد
    فلها شأنا خاص
    نسمعها ونتشارك في
    أدائها
    اهلا اهلا بالعيد
    مرحب مرحب بالعيد
    هيه هيه هيــــه
    هيه هيـــه هيــــــه

    وعلى
    [ هيه هيه هيــــه ] اجمل المعاني والاحساس
    .
    .
    كل عام والجميع بألف خير وسعد
    واقرب الى الرحمن

    .
    .
    تحاياي لكم

    .
    7 "
  4. أعتذر للتأخير في طرح صوري، وذلك لمشاكل تقنية..

    سأبدأ مع ليلة العيد.. حيث قمنا بتجهيز حلويات العيد وهدايا لأقاربنا + هدايا لأطفال جيراننا + سلة حلويات للتوزيع في صلاة العيد..





    قبل الذهاب لصلاة العيد قمت بخبز كوكيز وكيك براونيز.. بالإضافة للقهوة العربية..





    بعد ذلك فطرنا فطور بسيط وهو توست باي + قهوة عربي..





    وبعدها تبادلنا الهدايا مع أقاربنا ثم انطلقنا سوياً لصلاة العيد والتي أقيمت في ملعب رياضي كبير جداً.. وطوال الطريق وصوت التكبيرات يصدح في سيارتنا..





    كان جميل جداً روح المحبة والفرحة بين المسلمين في صلاة العيد.. أحسست بها هذه المرة أكثر من أي صلاة عيد في حياتي.. الحمد لله إني صليت العيد هنا هذا العام..










    وكالعادة.. لا أجمل من زهو الأطفال بملابس العيد الجميلة.. لكن هذه المرة كان هناك تنوع جميل في الملابس التي غطت أماكن كثيرة من العالم..









    وفي نهاية الصلاة نبه الإمام المصلين لترك المكان أحسن مما كان.. فهب الجميع ينظف الملعب.. وأكثر من أعجبني هم هاتين البنتين اللتين كانتا تتسابقان لتنظيف " مصلى العيد " لهذا العام..





    وإن أحببتم أن أحكي لكم بقية عيدنا فيسعدني.. ذلك..

    لكن إن كان تقريري متأخراً.. فسأكتفي بهذا القدر..

    7 "
4 من 4 صفحة 4 من 4 ... 34
ADs

قم بتسجيل دخولك للمنتدي او

الانضمام لمبتعث

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.