الأعضاء الإشتراك و التسجيل

الملتقيات
ADs

الملحق الإستبيان غير دقيق وجامعات بهاحضانات رخصية .. وسعوديون في أمريكا يلتزمون الصمت

الملحق الإستبيان غير دقيق وجامعات بهاحضانات رخصية .. وسعوديون في أمريكا يلتزمون الصمت


NOTICE

تنبيه: هذا الموضوع قديم. تم طرحه قبل 2107 يوم مضى, قد يكون هناك ردود جديدة هي من سببت رفع الموضوع!

قائمة الأعضاء الموسومين في هذا الموضوع

  1. الصورة الرمزية عيون الفيروز
    عيون الفيروز

    محظور

    عيون الفيروز الكونغو الديمقراطية

    عيون الفيروز , ذكر. محظور. من السعودية , مبتعث فى الكونغو الديمقراطية , تخصصى xxxxxxx , بجامعة xxxxxxxx
    • xxxxxxxx
    • xxxxxxx
    • ذكر
    • xxxxxxxx, xxxxxxxx
    • السعودية
    • Jun 2010
    المزيدl

    March 11th, 2012, 01:00 PM


    نشرت عدد من الصحف تصريح لسعادة الملحق الثقافي في أمريكا اليوم الأحد

    18 ربيع الثاني 1433 _ 2012-03-11 ومنها صحيفة سبق والذي جاء فيه "وفند العيسى صحة ما نشرته إحدى وسائل الإعلام عن وضع 5% من الطلاب لأبنائهم في حضانات الكنائس، مؤكداً أن الاستبيان غير دقيق، الملحقية رفعت لمقام الوزارة لصرف إعانة للأطفال لحضانتهم، وقال "نحن عملنا دراسة توصلنا إلى أن المتوسط للطفل الواحد 500 دولار ورفعنا بها للوزارة ورفعت للشورى للدراسة وتم رفعها بعد ذلك إلى المقام السامي".

    وقال العيسى "أكثر الجامعات الأمريكية لديها حاضنات للأطفال وأسعارها للطلاب بسيطة جداً، لكننا طرقنا الباب الأخر ورفعنا للوزارة وستأتي الموافقة عليها قريباً بإذن الله فنحن في صف الطلاب ولسنا ضدهم ولكن المبالغات بالإساءة للبرنامج هذا كلام غير دقيق ويسيء للمبتعثين"



    وقد سبق ليّ التطرق إلى هذا في موضوع
    الملحقية الموقرة ............. تعكف عكفا وتكرف كرفا لدراسة زيادة مكافآت طلاب أمريكا

    فور صدور نتائج الإستبيان في ..
    الفصل الثاني :-
    قام فريق من سعوديون في أمريكا بعمل إستبيان " تكاليف حضانة الأطفال في أمريكا " ونشرت نتائج الاستبيان عبر الرابط
    تكاليف حضانة الأطفال في أمريكا: حقائق وأرقام

    ولي وقفات مع هذا الاستبيان :-
    1- لم يوضح الإستبيان العدد الأجمالي المستهدف من الإستبيان أي لم يوضح إجمالي عدد الطلاب أو الطالبات الذين يعانون من هذه المشكلة .
    2- لم يوضح هل العينات التى شاركت في الإستبان من ولاية واحدة أو عدة ولايات كما لم يظهر الاستطلاع أي من الولايات التى وجد فيها أرتفاع في سعر الحضانات .
    3- العدد المشارك لم يتجاوز ما نسبته 2% من إجمالي المبتعثين في أمريكا وظهور هذه النسبة في أي عمل تعد منخفضة جداً لدرجة نستطيع القول معها أنه لا يوجد مشكلة من الاساس .
    4- أظهر الاستطلاع أن ما نسبته 19% فقط يطالبون بتحمل الملحقيةالنفقات بواسطة ضمان مالي موجه إلى تلك الحضانات مباشرة كما أظهر أن النسبة الباقية ترغب في زيادة المخصص وهذا يظهر أن المقصود من حشر مسألة الحضانات هو الحصول على زيادة المخصص للطفل .. وليس تحمل نفقات الحضانات .
    5- اظهر الاستطلاع أن متوسط سعر الحضانات هو ما بين 501 الى 800 دولار للطفل وهذا يعتبر سعر معقول جداً إذا ماتم إضافة مخصصات الوالدين إضافة إلى مخصص الطفل التى تصل إجمالها تقريباً إلى4000 دولار للأسرة المكونة من طفل .
    6- أظهر الاستطلاع أن 50% من المشاركين في الاستطلاع تقدموا للحصول على معونات من الحكومة الأمريكية أو غيرها من المنظمات تشمل تقديم الغذاء للطفل حتى سن الخامسة ولو وجد منظمات تمنح الغذاء بالمجان لمن هم فوق سن الخامسة لتهافت عليها معظم المبتعثين " البلاش كثر منو " .
    7- أن نسبة 5% من المشاركين وضعوا أطفالهم في حضانات تابعة للكنيسة وهذا يعكس شجع وطمع الوالدين بغض النظر عن المخاطر من هذا التصرف الذي لا يبرره المكافآة الممنوحة لهما ولطفلهما .

    ومن هذا يتضح أن المقصود هو زيادة مخصص الطفل وما مسألة الحضانات وحشر الكنيسة ما هي سوى فقاعة لرفع مخصص العائلات ... بينما في المقابل يهمل 98 % من المشكلة ومن هذا يتضح أيضاً أن مخصص 1847 دولار المخصصة للطالب هي التى يجب أن تحضى بدعم الملحقية بدلاَ من مناقشة جزء من مشكلة لا يتعدى 2% من أصل 70 الف مبتعث ومرافق .

    أنه بحسبة بسيطة من لديه 5 مرافقين من الأبناء بغض النظر عن العمر أو السن أو هل يحتاج إلى حضانه أو لايحتاج سوف يكون المخصص لهم 2500 دولار بخلاف مخصص الوالدين .. بينما يهمل مع سبق الأصرار والترصد مناقشة مكافأة المبتعث المفرد البالغة 1847 دولار كما لا انسى أن أكرر دوماً أن هناك مبتعثات مفردات يحصلن على 2800 دولار ويتم التغاضى عنهن من قبل الملحلقية وهذا يدل على إن المشكلة الحقيقة تدور حول الرجل المبتعث .

    ومن هذا أكرر أن المقصود هو رفع مخصص العائلات على حساب وإهمال المبتعث الأساسي وما مسألة الحضانات والكنسية سوى فقاعة تتسلق بها الملحقية وسعوديون في أمريكا يتبادلون بها الأدوار ساعة بالنفي وساعة بالتأكيد حتى يضيع جوهر ولب الموضوع في مناقشات جانبية يهمل معها إستحقاق المبتعث لزيادة مكافأته أو دراسة إحقيتهم في ذلك على أقل تقدير، كماهم في حقيقة المشكلة هم لا يبحثون عن حل لمشكلة حضانات الأطفال وإنما يتسلقون بها على أكتاف هؤلاء الرضع الذين ليس لهم ذنب سوى وجدوهم في غابة يحكمها الشجع والطمع بطريقة تخلو من أي إنسانية في التعاطي معها واليوم يقول سعادة الملحق " هناك حل آخر... الجامعات لديها حاضنات للأطفال وأسعارها للطلاب بسيطة جداً " .




    ولم يصدقوا في إيجاد حل للحضانات ... بل يبحثون عن نصيبهم من الكعكة ...!!!

    وهذا مايطلق عليه " الفساد المنظم " .. وهم يتاجرون في معاناة المبتعثين للأسف الشديد ...


    تحياتي ,,,
  2. الحل .... على يد الأستاذ عبدالله الغذامي


    الفساد: مرضنا الأكبر

    أقطع حديثي عن جامعة الملك سعود؛ لأن موضوع الفساد يلحُّ عليَّ الآن، وفي هذا الأسبوع تحديداً، بما أنني قد طرحتُ السؤال في "تويتر"، وفيه طرحتُ مقترحاً، ظل يعيش في نفسي حول: كيف نحسم أمرنا مع الفساد (المالي تحديداً)؟ وفكرتي هي أن عفواً عاماً عن الماضي هو الحل الحاسم الذي يشفي ثقافتنا وضمائرنا من أخطر وأفتك عقدنا الثقافية والأخلاقية، وبعده نتجه إلى المستقبل.

    وهي مبنية على فرضية جوهرية تقول: أيهما أهم وأولى، إصلاح الماضي أم إصلاح المستقبل..؟!! ولستُ أرى عملياً إمكانية الجمع بينهما، وسأوضح ذلك بعد قليل في ثنايا كلامي.

    إن تصوري يأتي من حيث إن الفساد لعنة تاريخية واجتماعية، فيه جوانب ظاهرة، وفيه جوانب أخرى خفية، وحتى ما هو ظاهر فإنه مرتبط بخفايا لا أول لها ولا آخر، وهي تكمن تحته، ثم إن الانشغال في حَفْر خبايا وخفايا الفساد وتاريخه المتسلسل سيجعل الغوص فيها شبيهاً بالغوص في الرمال المتحركة، وكلما ازددت تحركاً ازددت توغلاً في الرمل إلى أن يبتلعك الرمل، وبذا تقتلك حركتك، وبدلاً من النجاة يكون الاختفاء التام لكل جهد تعمله، ثم إنك في جهدك هذا ستظل منشغلاً في عمل ستمضي قوافل الفساد الحالية والمستقبلية سائرة فيه وتنمو فيه وأنت منشغل عنها بملاحقة الماضي.

    وحينما أقول (ملاحقة الماضي) فإنني أعنيها بشدة، وهذا ما يجب أن نضعه باعتبارنا كلما تكلمنا عن محاسبة الفساد والفاسدين، وهو قول يعني: محاسبة الماضي. وعلينا أن نتصور خطورة هذه اللعبة؛ لأنك كلما شرعت في عملية الملاحقة فستجد أن الملفات يفتح بعضها على بعض، وأن كل طريق يؤدي لا إلى طريق آخر واحد فحسب بل إلى طرق أخرى عديدة، ومعظمها مباغت ومخاتل، وبما أن القضية قديمة وطويلة ومتعددة فلا بد أن تكون أنت طويلاً وقديماً ومتعدداً أيضاً، وكل نظرة منك لا بد أن تتحول إلى أقبية سحيقة في التاريخ، وكل فساد قريب هو حفيد لفساد سابق، بعضٌ مات ويواجه ربه، وبعضٌ ماتت ملفاته وشهوده، وبعضٌ لا خيوط له ولا عناوين.

    هنا فإنك ستلاحِق ماضياً لن تصل إلى حدوده، وفي "سِكّتك" هذه ستمسك بقضايا، وستفلت منك قضايا أخرى، وفي لعبة القوانين نعرف كلنا كيف أن قضية واحدة تأخذ كل طاقة من الطاقات في التحقيقات وفي المحاكمات وفي المحاماة واحتمالات الخطأ وقيام الشفاعات وتأنيب الضمير حينما تعجز عن كشف شيء وأنت تعلم يقيناً أنه قد حدث بينما تكشف ما هو أصغر منه.

    إنها لعبة قانونية وأخلاقية وثقافية، ولو مضينا فيها فلن ننتهي منها أبداً.
    أدرك تمام الإدراك أن السكوت على الفساد وعلى الفاسدين خطأ جسيم وعذاب أخلاقي ونفسي قاتل.. ولكن السؤال: ما الحل..؟

    في كل مرة أفكر في نظرية المحاسبة تحاصرني أسئلة كلها تفضي إلى أجوبة محيّرة وافتراضات عالية الثمن، منها مثلاً: مَنْ يحاسب مَنْ؟ ومَنْ علينا أن نحاسبه؟ ومَنْ يُترك؟ وما الحد الزمني الفاصل الذي تقف عنده وتقول لن نمضي أكثر من ذلك؟ وإذا لم تقل هذا فإنك ستظل تغوص في التاريخ الماضي إلى ما لا نهاية وإلى منطقة اللا جواب ولا دليل ولا علامة. ثم مَنْ يُحدِّد هذه اللاءات الثلاث؟

    كنتُ قد طرحتُ نقاشاً استفدتُ منه كثيراً في قراءة آراء الناس، وذلك على صفحتي في تويتر (ghathami ـ هاش تاق fasadsa)، ورأيت كلمات المشاركين والمشاركات، ثم طرحت فكرتي، وكنتُ قد طرحتها من قبل في برنامج (حديث الخليج ـ موجود على يوتيوب)، وما زلت أرى ذلك.

    إن حل معضلة الفساد يحتاج إلى قرار معنوي شجاع نتخذه كلنا بصبر وعزيمة، وهو أن نتجه للمستقبل، وننسى الماضي.

    والقرار ذو شق قيادي ملكي، ونحن أمام مَلِك صادق في قوله وفي فعله وفي حسمه لحظة الحسم، وكذلك هو ذو شق شعبي بأن نتواطأ نحن الشعب على أن نقبل بعملية القطع مع الماضي وتجاوزه بكل آلامه وآثامه، كما أن القرار ذو شق ثقافي، وهو أن نسعى لتطهير أنفسنا من ثقافة الفساد، وهذه نقطة سأقف عليها أكثر في المقالة القادمة ـ إن شاء الله ـ.

    هذا ما أراه؛ لأننا إذا لم نقدم على هذا فالمأزق هنا هو أن نقحم أنفسنا بمعالجة الماضي ونسيان المستقبل. إن الواحد منا لا يستطيع أن يعمر ماضيه ومستقبله في آن واحد. لقد حدث الماضي بكل خيراته ومآسيه، وكلنا جزء من ذلك الماضي، إما بِصَمْتنا حين حدوث الأحداث أو بتسهيل الجو لها، وقد حدثت أمور كثيرة من هذا وذاك، والأمر قبل ذلك وبعده هو التعقيد إلى حد الاستحالة، ومرة أخرى فإن انشغالك بالماضي سيُلهيك عن الحاضر والمستقبل.

    في تجارب كثيرة لأمم نجحت في حل مشاكلها الكبرى كان الدرس الأهم للنجاح هو أن تنسى الماضي التعيس بكل تعاساته، وتتجه للمستقبل، هكذا فعلت حركة مارتن لوثر كنج والأفارقة في أمريكا؛ حيث أصلحوا مستقبلهم، وعفوا عن الماضي، وقرروا نسيانه وعدم ملاحقة ملفاته.

    وكذلك فعل نيلسون مانديلا؛ حيث وضع يده بأيدي البيض الجناة، وحسم التاريخ بلحظة تفصل بين ماضٍ مرير ومستقبل واعد.

    ولنا في قصتنا الأعظم يوم فتح مكة على يد رسول السلام عليه السلام؛ حيث عفا وصفح وقطع مع الماضي، وسمى ذلك اليوم بيوم المرحمة، وأطلق الطلقاء، واتجهت الأمة إلى المستقبل فتوحات وتاريخاً وحضارة، ولو أنه اقتص منهم فلَكُمْ أن تتصوراً كيف كانت ستكون حال الأمة في يوم ميلادها؟

    ثأر وملاحقة وانشغال بالماضي عن الحاضر والمستقبل معاً، ولكن رسولنا المتأدب بأدب ربه ومن لا ينطق عن الهوى صنع لحظة التاريخ والمستقبل بالقطيعة مع ماضٍ جاهلي ظالم، وأدار الوجوه نحو مستقبل للبناء والتحضر.

    لا شك أن مقولة الفساد مقولة بالغة الإيلام، وتجرح تاريخنا كله، وتشوه إنجازات بلدنا، وهي إنجازات كثيرة وكبيرة وخلاقة، ولكن كلمة الفساد تأتي وتشوه وتجرح فإلى متى ونحن على هذا الطلل واقفون؟ لقد آن لنا أن نرى قراراً قوياً وشجاعاً ومؤلماً، ولكنه معنوي وتاريخي، ويحسم تاريخ الأمة، وكأنه لحظة ميلاد جديد..!!

    ولا بد أن أوضح معنى العفو هنا، والمقصود به هو العفو الإداري والإجرائي، وهو لا يعني تبرئة ضمائر الآثمين من آثامهم. لقد تأثم فاعلوه أمام الله، ووقعوا بذنوب كبيرة في حق كل متضرر مات أو خسر أو فَقَدَ شيئاً عزيزاً أو ظُلم في حقه وماله وعِرْضه، وهذه كلها لا يحق لنا أن نصفح عنها؛ لأن المحاسب عليها هو الله جل وعلا، ولأنها حقوق لأشخاص بأعيانهم، وهي في سِجل الحساب يوم الحساب.

    إن الذي نفعله ليس العفو بمعنى مسامحة الجناة، بل سيظل الجناة يحملون آثامهم ويواجهون بها حسابهم عند مَنْ يملك الدفاتر كلها، ويعلم السر وأخفى ـ جل شأنه ـ، ولكن مقصدي هو الحسم مع الماضي، بإغلاق ملف الفساد في تاريخ محدد يكون ما قبله ماضياً فاسداً، نخلعه عن كواهلنا، أما ما بعده فهو عصر القوانين والمحاسبة والمراقبة، كأن نقول إن الواحد من محرم هو التاريخ الفاصل لهذه النقلة الحضارية والأخلاقية، ثم نوجِّه طاقاتنا كلها باتجاه مستقبل نزيه وطامح للأمة التي تصنع لنفسها يوم ميلاد جديد وحضاري وأخلاقي، ومن ثم رسم خط فاصل بين ماضٍ فاسد ومستقبل نسعى إلى صيانته من عدوى الماضي وتحصينه من فيروس الموت (ف / س / د). ويبقى الآثمون بآثامهم، ولكننا نزيحهم من "سكّتنا"، وننظف طريقنا نحو المستقبل.

    أظننا أمام تحدٍّ سيكولوجي وثقافي وأخلاقي عملاق وناري، ولكنه تحدٍّ يصنع للأمة تاريخاً وميلاداً نتنفس بعده بهواء نقي، ونتجه لصناعة مستقبلنا، وننظر إلى الماضي بغضب، نعم، ولكننا سنشعر بخلاص عظيم؛ لأننا تركناه خلفنا.

    لقد اضطررتُ لكتابة هذا المقال؛ لأن "تويتر" لا يسمح لي بحيز كاف لقول ما أردته، ولعل من أراد مزيداً أن ينظر في حلقتي مع (حديث الخليج) في اليوتيوب، وبقي لي مقالة أخرى عن ثقافة الفساد، ثم أعود بعدها للحديث عن جامعة الملك سعود ـ إن شاء الله ـ.

    عبدالله الغذامي



    وفي الختام رفع مخصص الطالب المبتعث المفرد من 1847 دولار إلى 2800 دولار أسوة بالطالبة المبتعثة المفردة ...
    7 "





  3. مقطع يوضح جانب من تساهل المحلقية في متابعة محارم المبتعثات وفي نفس الوقت يزيد العجب حين تقرأ متابعة الجهات الحكومية على المتلاعبين والمحتالين للحصول إعانة حافز و تتساهل وتتغاضى الملحقيات ووزارة التعليم العالي عن تلك المخلفات الشرعية والقانونية برغم علمها وذلك حسب كلام سعادة الملحق في المقطع المرفق أن البوابة مربوطة بمركز المعلومات الوطني وعند يمكن كل شخص هل هو متواجد بمقر البعثة أو غير متواجد ... فقد
    "أدرجت وزارة العمل في موقعها الإلكتروني ، مزوري بيانات إعانة الباحثين عن العمل “حافز” بإحالتهم إلى المحكمة المختصة وملاحقتهم قانونيا، ومطالبتهم بالمبالغ التي تقاضوها إذا ثبت عدم صحة بياناتهم، وأكدت أن هذا التهديد ضمن 12 شرطا يلزم المستفيدين بالموافقة عليها إلكترونيا.وتحاول الوزارة والصندوق سد بعض الفجوات القانونية ضد المتلاعبين في بيانات التسجيل في “حافز”، حيث أوضحت أنه في حال تبين لها عدم صحة أي بيانات أو وقائع تم إدخالها من قبل المسجل، أو استناده في استمارة التسجيل عليها، أو عدم صحة أي مستندات أو وثائق مقدمة من قبله، ولو كانت صادرة من الغير، فلها حق اللجوء إلى المحكمة المختصة للنظر فيها. وألزمت الوزارة المستفيدين بالإقرار على 12 شرطا للحصول على الإعانة ".


    العمل تحذر مزوري«حافـــز»و12 شرطاً جديداً لطالبي الإعانة – صحيفة الوئام الالكترونية





    7 "

  4. ماذا يقول النظام على لسان المسؤولين عنه :
    كشف المشرف العام على الشؤون الإدارية و المالية بوزارة التعليم العالي الدكتور علي بن سلمان العطية عن عدم اعتبار الجنسية السعودية شرطا أساسيا في المحرم المرافق للمبتعثة.
    وأشار العطية في تصريح لـ"الوطن" أن أنظمة و لوائح الابتعاث بوزارة التعلم العالي لا تمنع محرم المبتعثة غير السعودي من مرافقة محرمها، مشيرا إلى أن نظام الابتعاث لا يسمح للمحرم غير السعودي بالاستفادة من برنامج الالتحاق بالبعثة.

    وحول أحقية صرف مكافأة المحرم "المرافق" غير السعودي، أوضح المشرف العام على الشؤون الإدارية والمالية بوزارة التعليم العالي بأن صرف المكافأة للمحرم غير السعودي أمر أقره نظام الابتعاث.
    و شدد العطية على أن مسألة مرافقة المحرم للمبتعثة أمر لا يقبل النقاش وذلك لوجود أمر سام بوجوب مرافقة المحرم لطالبة الابتعاث طوال فترة دراستها في الخارج وأن يمكث طوال فترة الدراسة معها في دولة الابتعاث، موضحا أن هناك آلية تعمل بها وزارة التعليم العالي ممثلة بالملحقيات الثقافية تتأكد من خلالها من وجود المحرم مع المبتعثة شهريا، وأفاد أنه في حال ثبوت تهرب المرافق ومغادرته دولة الابتعاث يتم إلغاء قرار البعثة نهائيا وإعادة المبتعثة إلى المملكة لمخالفتها الأمر القاضي بوجوب بقاء محرمها معها.

    وقال العطية إن أوامر صرف تذاكر للمبتعثه مرتبطة بمرافقة ولي الأمر للمبتعثة بشكل دائم، مفيدا أن النظام يقضي بالموافقة على إعطاء المرافق المحرم إجازة من عمله الحكومي طيلة فترة مرافقته للمبتعثة.
    وكان وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية للرعاية و التنمية الاجتماعية عوض الردادي قد قال في وقت سابق إن سبب تأخير ابتعاث اليتيمات هو بسبب بعض الظروف الاجتماعية التي تحرم مرافقة ولي أمر لهن والتي تعد من أبرز المعوقات.



    نص الفقرة

    بموجب "الفقرة الرابعة من المادة الخامسة من نظام مجلس التعليم العالي الصادرة بالأمر السامي الكريم رقم 16785/ب/7 وتاريخ 04/11/1417 هـ، التي تنص على "أن يرافق المبتعثة للخارج محرم لها طيلة مدة ابتعاثها "

    هل تغير النظام ....
    علماَ بأن زوجة المبتعث الأجنبية لا يتم الصرف عليها .. وهذا يعني أن النظام أعطى المبتعثة حقوق تفوق حقوق الطالب المبتعث لمساعدتها في تجاوز عقبة المحرم ...
    فما هو السبب في تحايل المبتعثة على النظام وتساهل الملحقية معه ؟؟!!

    تحياتي ,,,

    7 "
  5. شهادات عدد من الأعضاء حول المحرم ...

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة clinical laboratory

    والله شي يكسر الخاطر

    تعرفون اني انفجعت من الموضوع

    انا بنت وعندي زميلات كثيرين جايين بمرافقينهم وقليل بدون مرافقين

    بس ولا مره خطر على بالي انو الي بدون مرافق تاخذ راتب المرافق كمان

    هو بديهيا انو يخطر بي بال اي احد بس انا بنت وماخطر ببالي تدرون ليش ؟؟؟؟

    لأني ماتخيلت نهائيا انو في ناس رايحه تطلب العلم وتاركه اهلها وناسها وتطلب توفيق الله بكل شي وتاخذ حق مو محقها

    ماتوقعت انو الناس توصل لهاالدرجة

    حراااااااااااااااااااااام الشباب مو هم الاولى والاحق من البنت
    الشاب وراه التزامات و لما يرجع بلده يبي يتزوج يفتح بيت مو هو الاحق
    موووو في فرق بين انو شاب ياخذ 1800 وبنت تاخذ 2600

    تصدقووووووووووووووووون

    اشوف البنات الي بدون مرافقين كل ويك اند بولايه اييييييييييييييييييييييي اللحين فهمت

    ماخذينها وناسه

    طيب نسيو انو في رب
    وانه الله يحاسب الانسان على كل قرش يصرفه فمابالك الي يلهطوووو

    الدنيا تشوف فيها العجب اي والله


    والله هذي قلة ذوق الله المستعان

    أترك لكم التعليق مع خالص الشكر لصاحبة التعليق ..

    تحياتي ,,,
    7 "
  6. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Facilities
    عفوا اخي العزيز ... ما يحتاج اصلا تروح على الخطوط القطريه ... بإمكانك تروح على الخطوط السعوديه وتحجز من المكتب حقهم الي في فرجينيا ويكون معاك بطاقة طالب ويعطوك خصم 50% ، وتسافر ولا يبلغوا الملحقيه وليس لهم اي علاقة بالملحقيه ابدا ، وهذا صديق لي اعرفه سارفرت زوجته واطفاله رجعوا السعوديه وهو جالس في امريكا وينزلوا مكأفئته ومكأفئة المرافقين له ولا من شاف ولا من درى ، انتو على بالكم ان الملحقيه ما تدري ان في بنات جالسين في امريكا من غير محارم تدري 100% ، بس هذا طبعم طالما ما في احد اشتكى ما يتكلمون وتمشي الامور سكاتي ، بس خلي احد يشتكي ويطور الامور راح ينكبون جميع البنات الدارسين في امريكا ومحارمهم غير موجودين ، وتبدأ سالفه طويله عريضه ووجع راس وقصه ما لها نهاية ويبدأ يطالبون المحرم بالرواتب التى صرفت له وهو خارج امريكا . هذا طبع الملحقيه طالما ما في زعزعه ولا شكاوي ما يتكلمون ابدا . هذا طبع الدكتور العيسي يحب يمشي الامور بسلاسه ويحب المصلحه للجميع ولكن عندما يكون فيه شكوي لا ما راح يسكت لانه لو سكت هو المتضرر وهو الي في الصوره ، بمن طبع اي مسئول اتخاذ القرار النظامي ، لسلامة الكرسي الموقر الذي يجلس عليه .
    الف شكر على المشاركة وإيضاح جانب من الحقيقة ..
    تحياتي
    7 "
ADs

قم بتسجيل دخولك للمنتدي او

الانضمام لمبتعث

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.