الأعضاء الإشتراك و التسجيل

الملتقيات
ADs

عيد الشكر ( Thanksgiving Holiday )

عيد الشكر ( Thanksgiving Holiday )


NOTICE

تنبيه: هذا الموضوع قديم. تم طرحه قبل 1853 يوم مضى, قد يكون هناك ردود جديدة هي من سببت رفع الموضوع!

قائمة الأعضاء الموسومين في هذا الموضوع

  1. الصورة الرمزية محمد الخريجي
    محمد الخريجي

    مبتعث مجتهد Senior Member

    محمد الخريجي الولايات المتحدة الأمريكية

    محمد الخريجي , ذكر. مبتعث مجتهد Senior Member. من السعودية , مبتعث فى الولايات المتحدة الأمريكية , تخصصى Civil Engneering , بجامعة Cleveland State University
    • Cleveland State University
    • Civil Engneering
    • ذكر
    • Cleveland, OH
    • السعودية
    • Mar 2012
    المزيدl

    November 20th, 2012, 05:07 AM

    بسم الله الرحمن الرحيم ..

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ..

    ان الحمد لله نحمده ونستعينه و نستغفره ونستهديه, ونعوذ بالله من شرور انفسنا ومن سيئات أعمالنا, من يهده الله فلا مضل له ومن يضل الله فلا هادي له ولن تجد له وليا مرشدا.
    وأشهد ان لا اله الا الله و ان محمد عبده ورسوله ونبيه و صفيه وخيرته من خلقة عليه افضل الصلاة واتم التسليم ..

    أما بعد ..

    اخواني واخواتي حفظكم الله ورعاكم وسدد خطاكم ..
    الكل منا يعرف عيد الشكر او ما يسمى بالانجليزية
    ( Thanksgiving Holiday )
    ولكن الاغلبية منآ لا يعرف الى ماذا يعود او ماهي بدايته ماهو حكمة الشرعي وحكم المشاركة فيه !!

    اولا دعونا نتكلم عن مصدرة او الى ماذا يعود عيد الشكر ..

    حسب معلومات موقع [ ويكيبيديا ] انه في عام 1620م وصل بعض الانجليز الى مدينة بليموث في ولاية ماساتشوستس, بعد رحلة طويلة من العناء وبسبب قلة خبرة المهاجرين في الزراعة والطقس البارد توفي البعض منهم.
    وبعد شهور تدخل احد الهنود وكان رئيس قبيلة مسيطرة في المدينة فتَقرب من المهاجرين الانجليز لأنقاذهم من المعاناة والخسائر التي تواجههم, فعلمهم الصيد والزراعة.
    فأقام الانجليز احتفالآ في اول موسم حصاد لمدة ثلاثة ايام دعو فيها الهنود ليشكرونهم على المساعدة و....للصلاة !!
    و منذ ذلك التاريخ بات الاحتفال بعيد الشكر من التراث الامريكي..
    وفي عام 1941م أقر الكونغرس الامريكي الاحتفال بهذا العيد في يوم الخميس الذي يأتي قبل السبت الاخير من شهر نوفمبر من كل عام !!


    هذا ما وسعني نقله اليكم من موقع ويكيبيديا ..

    -------------

    دعونا نتكلم عن احكامة الشرعيه وحكم المشاركة فيه !!

    ركزوا معي قليلآ .. بأذن الله سأتكلم عن جميع اعياد الكفآر وليس عيد الشكر خاصة


    لآ يجوز للمسلم أن يحتفل بأعياد الكفار .. فأنها إذا كانت من شعائر دينهم فأن فعلها المسلم رِضاء بها فإنه يكفر في هذه الحاله !
    ذلك لقوله صلى الله عليه وعلى آله وسلم ( من تشبة بقوم فهو منهم ). رواه الامام احمد و أبو داؤود..

    قال شيخ الاسلام ابو تيمية رحمة الله : وهذا الحديث اقل احواله انه يقتضي تحريم التشبة بهم , و إن كان ضاهرة يقتضي كفر المتشبة بهم .

    فأن المسلم ان أقام بأرضهم ما اقام إلا انه يجب ان يكره ماهم عليه, فكيف يصنع مثل صنيعهم و يحتفل كأحتفالاتهم ؟

    قال عبدالله بن عمرو رضي الله عنهما : من بنى بأرض المشركين
    وصَنَع نَيْرُوزَهم ومهرجانهم وتَشَبَّه بِهم حتى يَمُوت حُشْر مَعهم يوم القيامة .

    يقول الإمام الذهبي رحمه الله :فكيف تطيب نفسك بِالـتَّشَبُه بِقَوْم هذه صِفَتُهم ، وهُم حَطَب جَهَنَّم ؟! وأنت تَتَشَبَّه بِأقْلَف ! عَابِد صَلِيب !

    والأقلف هو الذي لم يُختن .وقد يَقول قائل : أنا لَم أفْعَل ذلك لِقَصْد الـتَّشَـبُّه بِالكُفَّار . فالجواب عنه ما قاله شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله ، إذ يَقول : والـتَّشَـبُّه يَعُمّ مَن فَعَل الشيء لأجْل أنهم فَعَلُوه ، وهو نَادِر ، ومَن تَبِع غَيْره في فِعْل لِغَرَض لَه في ذلك ، إذا كان أصل الفعل مأخُوذًا عن ذلك الغَير.

    ولا يُشْتَرَط في الـتَّشَـبُّه أن يَقصِد الْمُتَشَـبِّـه ذلك ، بل لو وَقَع الـتَّشَـبُّه بِغِيْر قصد وَقَع المسلم في المحذور .ألا تَرى حفظك الله أنَّ الله نَهَى الصَّحَابة عن مُشابَهة اليهود والمنافقين في كلمة تُوهِم معنى فَاسِدًا ، مع بُعد الصحابة كل البُعد عن ذلك القصد ؟

    فقال تبارك وتعالى : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَقُولُوا رَاعِنَا وَقُولُوا انْظُرْنَا) . وأنَّ المسلِم مَنْهِيّ عن الصلاة عند طُلوع الشمس وعند غُروبها ؟ وذلك لأن الكُفَّار يسجدون للشمس حينئذ . كما في الصحيحين مِن حديث ابن عمر ، وفي صحيح مسلم من حديث عمرو بن عبسة .

    مع أنَّ وِجْهة المسلم غير وِجهة الكافر ، فالمسلم يقصد وَجْه الله ، والكافر يسجد للشمس ، والمسلم يَتَّجِه للكعبة والكافر يتَّجِه للشمس ، ومع أن المسلم قد يَفعل ذلك وهو خالي الذِّهن عما يفعله الكفار في تلك الساعة ؛ ومع ذلك نُهي عن الـتَّشَـبُّه بهم ولو لم يقصد .

    بل ما هو أوْضَح مِن ذلك وأصْرَح ، في أمْر لا يَد للمسلم فيه ، وهو تغيير الشَّيْب . ففي الصحيحين مِن حديث أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : إنَّ اليهود والنصارى لا يَصْبَغُون فَخَالِفُوهُم . قال شيخ الإسلام ابن تيمية : أمَرَ بِمُخَالَفَتِهم ، وذلك يَقْتَضِي أن يَكُون جِنْس مُخَالَفَتِهم أمْرًا مَقْصُودًا للشَّارِع .
    والله اعلم ..

    -----------------------------------------

    وقفة !

    الان علمنا أنه لا يجوز الاحتفال لأحتفالهم وقد يقع فيها المسلم بالكفر والعياذ بالله ..


    وقد يعتقد الكافر في مشاركتك أحتفاله .. انك رآضِ عن حالهم !!

    لذلك انصح نفسي و انتم بتقوى الله و الخوف منه ..

    راقب الله في بلد لا يراقبون الله .. اتق الله في بلد لا يتقون الله



    اللهم احفظنا و يسر لنا امرنا و سدد خطانا ..
    اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات و المسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات ..

    أن اصبت فمن الله وحده لا شريك له, وأن اخطئت فمن نفسي والشيطان ..

    ختاما / احمد الله على ان يسر لي كتابة هذا الموضوع في هذا الطرح المبارك .. و اسأل الله العلي العظيم أن يوفقنا ويغفر لنا ذنبنا و يتوب علينا .. وهو التواب الرحيم.

    و أسأل الله العلي العظيم ان يغفر للطالب مهند اليامي و يرحمة و يثبته عند السؤال فقد توفي اثر حادث مروري في ولاية ميشيقان مدينة ساوثفيلد
    وأن يغفر لموتانا و موتى المسلمين ..



    التعليق مفتوح .. رعاكم الله

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة


  2. جزاك ألف خير على الموضوع

    بس تيتشرتي عزمتني وبروح

    مانيب مقتنعه فيه ولا بيجي يوم اقتنع فيه أساسا بس قبلت الدعوة لقاااااافه
    ابي أشوف بيتها وأبي اعرف كيف يعيشون وكيف سلوبهم

    كلنا نشوف أعيادهم بالأفلام مايمنع نجربها على الواقع.

    هي مجرد تسلايه بالنسبه لي لا أكثر ولا اقل


    تشكراتي لحضرتك
    7 "
  3. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Miss Hayfa
    جزاك ألف خير على الموضوع

    بس تيتشرتي عزمتني وبروح

    مانيب مقتنعه فيه ولا بيجي يوم اقتنع فيه أساسا بس قبلت الدعوة لقاااااافه
    ابي أشوف بيتها وأبي اعرف كيف يعيشون وكيف سلوبهم

    كلنا نشوف أعيادهم بالأفلام مايمنع نجربها على الواقع.

    هي مجرد تسلايه بالنسبه لي لا أكثر ولا اقل


    تشكراتي لحضرتك
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الخريجي
    وقد يَقول قائل : أنا لَم أفْعَل ذلك لِقَصْد الـتَّشَـبُّه بِالكُفَّار . فالجواب عنه ما قاله شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله ، إذ يَقول : والـتَّشَـبُّه يَعُمّ مَن فَعَل الشيء لأجْل أنهم فَعَلُوه ، وهو نَادِر ، ومَن تَبِع غَيْره في فِعْل لِغَرَض لَه في ذلك ، إذا كان أصل الفعل مأخُوذًا عن ذلك الغَير.

    ولا يُشْتَرَط في الـتَّشَـبُّه أن يَقصِد الْمُتَشَـبِّـه ذلك ، بل لو وَقَع الـتَّشَـبُّه بِغِيْر قصد وَقَع المسلم في المحذور .ألا تَرى حفظك الله أنَّ الله نَهَى الصَّحَابة عن مُشابَهة اليهود والمنافقين في كلمة تُوهِم معنى فَاسِدًا ، مع بُعد الصحابة كل البُعد عن ذلك القصد ؟

    فقال تبارك وتعالى : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَقُولُوا رَاعِنَا وَقُولُوا انْظُرْنَا) . وأنَّ المسلِم مَنْهِيّ عن الصلاة عند طُلوع الشمس وعند غُروبها ؟ وذلك لأن الكُفَّار يسجدون للشمس حينئذ . كما في الصحيحين مِن حديث ابن عمر ، وفي صحيح مسلم من حديث عمرو بن عبسة .

    مع أنَّ وِجْهة المسلم غير وِجهة الكافر ، فالمسلم يقصد وَجْه الله ، والكافر يسجد للشمس ، والمسلم يَتَّجِه للكعبة والكافر يتَّجِه للشمس ، ومع أن المسلم قد يَفعل ذلك وهو خالي الذِّهن عما يفعله الكفار في تلك الساعة ؛ ومع ذلك نُهي عن الـتَّشَـبُّه بهم ولو لم يقصد .


    والله اعلم ..

    -----------------------------------------




    وياك آختي ..

    اتمنى ان الموضوع وضح لك اكثر !
    7 "
  4. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زايد الحبابي
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

    الله يجزاك خير اخوي محمد الله يعطيك العافيه والله يوفقنا وياك يارب
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتة
    ويآك اخي بارك الله فيك و حفظك .. آمين الله يوفقنا وياك الى ما يحب ويرضى
    7 "
  5. من باب معرفة عاداتهم وثقافتهم .. وهذا شي محبب .. انا ما اقول اني راح احتقل معهم واطبخ اكلهم وارقص معهم ..

    بس اني ابخرج ابي اشوف شلون يحتفلون ..

    زي ماهم يبون يتعلمون عن عيد الفطر وعيد الاضحي عندنا حنا نبي نشوفهم ..

    والله لا يقول اننا نتشبة فيهم او نحاول نصبح مثلهم ..

    مشكور اخوي وجزاك الله خير
    7 "
ADs

قم بتسجيل دخولك للمنتدي او

الانضمام لمبتعث

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.