الأعضاء الإشتراك و التسجيل

الملتقيات
ADs

أبناؤنا في السجون الامريكية ( فلنتكاتف قبل فوات الاوان)

أبناؤنا في السجون الامريكية ( فلنتكاتف قبل فوات الاوان)


NOTICE

تنبيه: هذا الموضوع قديم. تم طرحه قبل 4174 يوم مضى, قد يكون هناك ردود جديدة هي من سببت رفع الموضوع!

قائمة الأعضاء الموسومين في هذا الموضوع

  1. الصورة الرمزية Odi
    Odi

    مبتعث مستجد Freshman Member

    Odi الإمارات العربية المتحدة

    Odi , ذكر. مبتعث مستجد Freshman Member. من الكويت , مبتعث فى الإمارات العربية المتحدة , تخصصى طالب , بجامعة CSU
    • CSU
    • طالب
    • ذكر
    • San fransisco, ca
    • الكويت
    • Apr 2006
    المزيدl

    July 15th, 2006, 10:29 AM

    أثرت أحداث 11 أيلول (سبتمبر) في العلاقات السعودية ـ الأمريكية تأثيراً كبيراً. وفي ضوء هذه الأحداث اتخذت العديد من القرارات ومن ضمنها وضع ضوابط على تأشيرات السفر وزيادة الإجراءات الأمنية في هذا الخصوص, إضافة إلى مساءلة العديد من الطلاب السعوديين المبتعثين في تلك الفترة, ما جعل الكثيرين يسارعون إلى إلغاء بعثاتهم ويعودون إلى أرض الوطن، وبعض الطلبة تم إبعادهم من قبل الحكومة الأمريكية, وبعضهم نفذ بجلده قبل أن يدخل في دوامة المحاكم وإلصاق التهم ورفع القضايا عليه .
    واليوم فتح الباب من جديد للبعثات العلمية إلى أمريكا, وتدفق أبناؤنا في ظل التسهيلات الكبيرة التي وجدوها ليستفيدوا من العلوم الموجودة في الجامعات والمعاهد الأمريكية ويعيدوا ذكرى من سبقوهم في السبعينيات والثمانينيات. ولم يصدق كثير منهم حصوله على هذا القبول السريع والسهل وأنه خلال أيام سيكون في أمريـكا (أرض الأحلام).
    اندفع الشباب والشابات نحو البعثات العلمية إلى أمريكا وهم في عمر الزهور, وبعضهم لم يسبق له أن سافر إلى الخارج, وبعضهم لا يعرف اللغة الإنجليزية بشكل جيد, وبعضهم لم يستوعب نظام الابتعاث أو يعرف الجامعة التي سيدرس فيها جيداً. كثير من هؤلاء كان همهم منصباً على انتهاز الفرصة وكسب البعثة، وللأسف لم يهتم هؤلاء بأنظمة البلاد التي سيذهبون إليها وأعمى أعينهم الفرح بالبعثة عن التدبر في المخاطر التي قد تحيط بهم بسبب عدم إلمامهم بأنظمة الإقامة أو المرور أو التعامل أوغيرها من الأنظمة الأخرى المتعلقة بالتصرف مع الأبناء أو أفراد العائلة.
    اليوم يسجن بعض أبنائنا المبتعثين في أمريكا لأسباب واهية وادعاءات غريبة, إما لأن وجوههم غير مألوفة, وإما لأن بعضهم تحدث مع الآخر باللغة العربية وإما لأنه أخطأ في ركوب الحافلة الخاصة بجامعته وإما لأنه تعامل مع أطفاله أو خادمته بشكل لم يلائم الأنظمة والتقاليد هناك، أو غيرها من الأسباب غير المنطقية التي قد يعتبرها النظام الأمريكي تهديداً له ولأمنه.
    إن شبابنا اليوم في خطر كبير, فكثير منهم صغار في السن لم يحسنوا حتى تعبئة نموذج تأشيرة الدخول إلى أمريكا ولو نسي حرفاً مما كتب فسيتهم فوراً بتقديم معلومات غير صحيحة، وبعضهم يسكن في مناطق وأحياء قد لا يعرف عن طبيعتها شيئاً, وبعضهم لا يعرف المأكولات والمشروبات المناسبة. وفي ظل الوضع الأمني الحالي والتوتر المستمر الذي لا أعتقد أنه اختلف كثيراً عن الأوضاع بعد الـ 11 من أيلول (سبتمبر) فإن القلق والتوتر مازالا قائمين ويكفينا ما يجده البعض من معاناة عند مكاتب الجوازات أثناء الدخول إلى أمريكا والرهبة التي تسيطر علينا خلال ذلك الوقت.
    إنني آمل أن تتم إعادة تقييم وضع هذه البعثات بحيث يمكن من خلالها توفير أكبر قدر من الطمأنينة والاستقرار والسلامة والأمن لأبنائنا المبتعثين، وأن يتم تقديم دورات تأهيلية وتدريبية شاملة ومتكاملة مثل التي كان يتلقاها المبتعثون في السابق. وأن تتم توعيتهم بما يجب أن يفعلوه في حالة القبض عليهم, لا سمح الله, وكيف يتصرفون؟ وما المواقع التي يجب أن يتجنبوها؟ خصوصاً بالنسبة إلى أولئك الذين لم يسبق لهم السفر إلى أمريكا أو الذين لا يدركون حساسية الوضع هناك وأهمية مراعاة التصرفات التي تصدر منهم كافة.
    هناك العديد من الأمثلة على وجود شباب سعوديين في السجون الأمريكية، كانت التهم الموجهة إليهم هي مجرد اشتباه في أمر ما فإذا بها تصبح قضية وجلسات في المحكمة وحجز يستمر إلى أشهر وأحياناً إلى سنين حسبما يتفضل به القضاء الأمريكي بعدالته ونزاهته التي تختلف أحياناً بحسب اختلاف هوية المتهمين. ودورنا هنا هو الحرص على توعية وتعليم أبنائنا المبتعثين قبل سفرهم, وأن تعمل وزارة التعليم العالي والسفارة السعودية بالتنسيق مع بعضهما البعض في هذا الاتجاه, ونصح أبنائنا بالحرص على الابتعاد عن مواطن الشبهات, خصوصاً داخل أمريكا قبل أن تقذف بهم أمريكا داخل سجونها, وعندها يصبح الهم الأكبر هو الخروج من السجن وليس التعليم.
  2. الأخ Odi شكرا على هذا الموضوع
    الدورات التأهيلية للابتعاث مهمة لأنها تعطي صورة للمبتعث عن الدولة وبعض أنظمتها وأيضا بعض الصعوبات التي يمكن مواجهتها هناك.
    ويجب على المبتعث البحث عن مصادر المعلومات التي يمكن أن تفيده عن القوانين المهمة التي يجب الحذر معها.
    ثم يجب على الملحقية الثقافية تبيين بعض القوانين التي يمكن أن يغفل عنها المبتعث نتيجة جهله.
    ثم نرجو من الشباب في هذا المنتدى وضع أهم القوانين التي يجهلها أكثر المبتعثين وماذا يجب أن يعمل عند وصوله إلى أمريكا وكيف يتصرف إذا تم استجوابه او اعتقل.

    شكرا على الموضوع
    7 "
  3. اعطيك قصة قصيرة جدا وحدثت مع صديق لي
    الرجال معاة سيارة وراح يشتري شوية اغرض للبيت واخذ معاة ولدو الي عمرو 12 سنة تقريبا
    وكان الولد راكب قدام يعني على المقعد الي جنب السواق
    وقفو البوليس وأخذو الولد منو واعطوة ورقة فيها مخالفة ومراجعه المحكمة اليوم الثاني
    الرجال بغى ينجن ورجع البيت بدون ولدو والام انهارت
    وراحو المحكمة ثاني يوم واتضح انو ارتكب مخالفه ان الولد جالس في المقعد الامامي
    والمفروض انو يكون في المقعد الخلفي ورابط الحزام

    والطريف في الموضوع ان الولد يقول لابوة انا ما ابغي ارجع انا مبسوط هنا هههههه الرجال لقى الدلع واللعب والوناسه:119:
    7 "
  4. الحذر طيب والثقافة اطيب من التوآكل لان هذا الي الي تقولة انت تواكل وليس توكل . اما التوكل يعمل بة مع الاخذ بالاسباب وانا اخوك.... وطموح بدون تأني وروية وتمعن هذا طريق التهلكة لانها تعتبر في هذى الحالة مغامرة ... تحياتي
    7 "
  5. أخوي العزيز شكرا لك لحرصك على المبتعثيين ولكن الذي لايتبع القوانيين يستحق العقاب , أما بالنسبة للي أخذوا ولده لأنه مجلسه بالمقعد الأمامي أصلن هل الحركه خطرة على الطفل فرضنا لاقدر الله مسك فرامل الأب والولد قاعد جبه فهل تضمن وش راح يصير عليه , النظام تشتري كرسي أطفال وتحطه بالخلف لسلامته الطفللا أكثر ولا أقل , فلذلك الي يتبع النظام يمشي وإذا خالفت النظام راح تتعاقب , هذا مجمل الموضوع .
    7 "
ADs

قم بتسجيل دخولك للمنتدي او

الانضمام لمبتعث

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.