الأعضاء الإشتراك و التسجيل

الملتقيات
ADs

من اقوال القائد هتلر في اليهود

من اقوال القائد هتلر في اليهود


NOTICE

تنبيه: هذا الموضوع قديم. تم طرحه قبل 3260 يوم مضى, قد يكون هناك ردود جديدة هي من سببت رفع الموضوع!

قائمة الأعضاء الموسومين في هذا الموضوع

  1. المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السلطان سلطان
    عاشقة الكويت لك جزيل الشكر والاحترام واكن لشعب الكويت جل الاحترام
    ياحلو الكويت بالشتاء زرتها مرة واحدة بس شعب طيب ويحبون السعودي بشكل ماينوصف

    عموما احنا اخوان وشرفتي الموقع
    اليوم مباراة السعودية والكويت والله انا اتمنى الفايز من المبارة يأخذ الكاس


    بالنسبة يا اخت عاشقة لا يجوز الترحم على اليهود انا اتوقع زلت لسان منك لأعجابك بهتلر لأنه احرق اليهود
    اخوي ابن سوريا شكرا على ردك
    بالنسبة للمحرقة مؤكده بشكل رئيسي

    هناك قانون سائد في اسرائيل وامريكا ان احد اسباب اعدام الشخص في امريكا وا سرائيل

    ان تكون جاسوس او عميل للدولة المعادية كالمسلمين وايران والروس
    والسبب الثاني ان تكون منكر للهولوكست
    واحد الادلة القاطعة محكمة نوفنبيرغ التي اقيمت في المانيا لمطاردت النازيين

    واشهرهم ادولف ايخمان الذي تم القبض عليه في بيونس آيرس بالأرجنتين
    والذي قال كلمتة الشهيرة امام القضاة اليهود

    عندما قالوا له محامو الدفاع عنه اعتنق اليهوديه ليتم التخفيف عنك بالحكم
    فصمت وطلب من المحكمة ان تاتي القنوات الاعلمية والاخبارية ليقول كلمتة

    وعندما اجتمعوا قال في ما معنى كلامه اني لأتحسف لأنقاذي لبعض اليهود من افران هتلر وأني لأتمنى لو يرجع بي الزمن فاحرقكم انني اليوم اعتنقت الديانه اليهوديه ليقول لي قد مات كلب يهودي انني اشفق على تشبيهكم بالكلاب فهي اوفاء منكم ولا كنكم تشاركونها خبثها ونجاستها
    وسيأتي في يوم من الايام هتلر عربي ويحرقكم ويطردكم من فلسطين الى الابد


    ودمتم

    أخي كل شي من الحقائق التاريخية المتعلقة بالهولوكوست في شك كبير

    ولذلك سنو هذه القوانين حتى يجبروا العالم على تصديقها
    ولكن لنفرض انها وقعت ففي وصفه من المبالغة ما لا يقبله عاقل

    المؤرخون والباحثون التارخيون لا يقولون إن اليهود لم يذبحوا في الحرب العالمية الثانية في أوروبا، ولكنهم يفندون المزاعم الصهيونية التي تدّعي بأن قتل اليهود ليس له مثيل في التاريخ البشري، وبأن قتلهم جاء ضمن سياق برنامج نازي ألماني منهجي لإبادتهم. فعلى العكس من ذلك، اثبت الباحثون المراجعون بطلان الادعاءات الصهيونية حول قضاء ملايين اليهود في غرف غاز مزعومة محكمة الإغلاق. كما كشف الباحثون المراجعون زيف الأرقام التي تقدمها مؤسسات مثل مركز سيمون وايزنثال الصهيوني في الولايات المتحدة حول الذبح الخيالي لستة ملايين يهودي، وأوضح الكتّاب المراجعون كيف مات بضع مئات الآلاف من اليهود في الحرب العالمية الثانية كما مات غيرهم خلال تلك الحرب، التيي وصل عدد ضحاياها إلى خمس وأربعين مليون قتيل، منهم اثنين وعشرين مليون سوفياتي مثلا، ما عدا الجرحى والمشردين والمشوهين. فلماذا لا نقول محرقة السوفييت

    ولذلك هم أكذب من ان نصدقهم

    وشكرا
    7 "
2 من 2 صفحة 2 من 2 12
ADs

قم بتسجيل دخولك للمنتدي او

الانضمام لمبتعث

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.