الأعضاء الإشتراك و التسجيل

الملتقيات
ADs

ويكند السفاره السعوديه يعطل نقل جثة طالب .. الله يفشلكم وينتقم منكم يا اغبى سفاره

ويكند السفاره السعوديه يعطل نقل جثة طالب .. الله يفشلكم وينتقم منكم يا اغبى سفاره


NOTICE

تنبيه: هذا الموضوع قديم. تم طرحه قبل 3265 يوم مضى, قد يكون هناك ردود جديدة هي من سببت رفع الموضوع!

قائمة الأعضاء الموسومين في هذا الموضوع

  1. الصورة الرمزية SA Master
    SA Master

    مبتعث مجتهد Senior Member

    SA Master غير معرف

    SA Master , ذكر. مبتعث مجتهد Senior Member. , تخصصى موظف , بجامعة PSU
    • PSU
    • موظف
    • ذكر
    • Portland, Oregon
    • غير معرف
    • Nov 2007
    المزيدl

    February 10th, 2009, 07:52 AM

    للاسف ... شي مخزي ويفشل ... وين الاخ الي قاعد يتكلم ويقول ان الشعب الامريكي غبي ... وان احنا احسن ناس .. شوف سفارتك المعفنه شلون تعامل البشر زي البهايم ... والله عيب عيب عيب الي قاعد يصير

    ويكند " السفارة يعطل نقل جثة الطالب للسعودية .. والسفير في إجتماع .. وشرطي أمريكي يسخر من السفارة: رد علي شخص لايتحدث إلا العربية
    كناسس-الوئام-فيصل الأحمد:
    لاتزال جثة الطالب السعودي عبدالإله الحقباني والذي توفى في حادث " إنقلاب " بسيارته يوم الاحد الماضي في ثلاجة الموتى في مستشفى بمقاطعة " كناسس " بسبب تجاهل المسؤولين في السفارة لنداءات أقارب الشاب المتوفى وزملاؤه .
    فحتى كتابة هذا الخبر لم يحضر أي مسؤول من السفارة السعودية إلى الولاية لمتابعة القضية , رغم الإجتهادات الشخصية التي يقوم زملاء الطالب المتوفى عبدالإله.
    حيث تلقت الوئام اليوم توضيحاً عبر إتصال هاتفي من طالبين سعوديين وقفا على الحدث منذ بدايته , وأكدا أن السفارة السعودية لاتزال تتجاهل إتصالاتهم ولم تُرسل فريق عمل للولاية كما ذكر ذلك للوئام أحد أعضاء السفارة.
    ويواصل الطالبان حديثهما وهما في غاية الحزن على فراق صديقهم عبدالإله وفي نفس الوقت يعيشون صدمة كبرى من تجاهل السفارة للموضوع والتعامل معه بكل برود قائلين :
    فور علمنا بخبر الوفاة حاولنا الإتصال بمسؤولين إثنين عن حالات الطواريء للسعوديين( جاسم الخالدي وصالح الزرقاء ) ولكن للأسف كان جوالاتهم مغلقة في عطلة نهاية الأسبوع " الويكند " .
    وعدنا للإتصال بالسفارة ولم يرد علينا إلا مندوب السنترال والذي لم يكن بيده لاحولٍ ولاقوة بسبب عدم تواجد المسؤلين أثناء العطلة الأسبوعية وزودنا برقم جوال لاحد المسؤلين.
    حتى أن ضابط شرطة أمريكي أكد لنا أنه بالفعل يحاول الإتصال بالسفارة منذ الأحد الماضي , ولكن لايرد عليه إلا شخص لايجيد التحدث باللغة الإنجليزية , الأمر الذي صعب عليهم مهمة إطلاعه على تفاصيل الحادثة.
    ويواصل الطالبان حديثهما بأنهم حاولوا حتى يوم أمس الإثنين التواصل مع السفارة ولكنهم عجزوا عن ذلك , وأتصلوا بالسفير (عادل الجبير ) ورد عليهم السكرتير بقولة : سعادة السفير لايزال في إجتماع !
    أبلاغناه بأن الأمر هام للغاية وأنه يتعلق بوفاة طالب سعودي , ولكنه رفض التجاوب معنا , وهددناه برفع شكوى ضده فأجاب : بإمكانكم رفع شكوى لخادم الحرمين الشريفين بذلك.
    وبعد جهد كبير أستطعنا الإتصال برئيس شؤون الرعايا السعوديين وشرحنا له تفاصيل الموضوع فقال .. عليكم بإنهاء الإجراءات وإرسال الجثة من ولاية كناسس إلى واشنطن !
    وفي حال تأخركم فلن نرسلها للرياض إلا الأربعاء القادم , لإن إرسالها على خطوط أخرى غير الخطوط السعودية سيكلف مبلغ مادي كبير.
    وطلبنا إرسال مندوب من السفارة لإنهاء بعض الأوراق الرسمية ولكنه رفض .
    وأكد الطالبان أن ستة طلاب فقط سعوديين هم من قاموا بغسل الميت وآداء الصلاة عليه, دون حضور أي مسؤول من السفارة.
    ورغم إتصالاتنا المتكررة على السفارة , الآ أننا للأسف لازلنا عاجزين عن إنهاء إجراءات نقل الجثة بسبب عدم إهتمام المسؤولين هناك.
    رغم أن المدة الزمنية من واشنطن إلى ولاية " كناسس " لاتستغرق سوى ساعتين فقط بالطائرة, الآ أنهم رفضوا إرسال أي شخص .

    وحتى أن كل من أتصلنا بهم وردوا على إتصالاتنا لم يكلفوا على أنفسهم بقول " عظم الله أجركم " في زميلكم !
    فحديثهم معنا كان بفوقيه كبيرة جعلتنا نتساءل إلى من نلجأ بعد الله إذا السفارة السعودية رفضت التعاون معنا أو حتى تقديم واجب العزاء لنا في زميلنا.
    فنحن عندما كنا نتصل بالمسؤولين كان هدفنا التجاوب معنا في قضية (جثة إنسان) ولم نكن نتصل بهم لإبلاغهم عن عفش ضائع.

    الوئام تؤكد أنها أجرت إتصالاً هاتفياً مساء الأحد الماضي بالسفارة السعودية في الولايات المتحدة الأمريكية , وأكد لنا أحد الموظفين أن رئيس قسم الرعايا لما تم إبلاغه بالخبر أمر بإرسال فريق عمل لولاية "كناسس " لمتابعة الإجراءات ولنقل الجثة إلى السعودية , وهو الأمر الذي نفاه جملةً وتفصيلا الطلاب السعوديين هناك , وأكدوا أن كل الإجراءات التي قاموا بها ماهي إلا إجتهادات فردية من شباب لاتتجاوز أعمارهم الأربعة وعشرين عاماً .

    وكانت صحيفة الوئام أنفردت مساء الأحد الماضي بنشر حادثة الطالب عبر هذا الرابط
    وفاة طالب سعودي في أمريكا والسفارة السعودية تتابع قضيته
  2. الله يرحمه ويصبر اهله ..
    حرام والله انا قريت عنه انه درس 4 سنوات والحين قريب راجع البلد
    لكن .. وش نقول
    لن يصيبكم الا ماكتب الله لكم ...
    والسفاره الله يهديهم .. المفروض يكون هناك استعداد تام لمثل هذه الاشياء الطارئة ...
    7 "
ADs

قم بتسجيل دخولك للمنتدي او

الانضمام لمبتعث

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.